أعلنت أطراف من المعارضة السودانية (قوى نداء السودان) ، اليوم الاثنين، التوقيع على خارطة الطريق، بالعاصمة الاثيوبية، أديس ابابا. في أعقاب اجتماع ضمها والآلية الأفريقية رفيعة المستوى،  التابعة للاتحاد الأفريقي.

واكدت القوى الموقعة على الخارطة، بأن تحقيق عملية حوار دستوري قومية شاملة وذات مصداقية، تستوجب اجتماعاً تحضيرياً يضم جميع الأطراف.

وشدّدت قوى نداء السودان على ضمان حقها في تشكيل وفدها للاجتماع المزمع، بجانب توسع الدعوة لأعضاء الحكومة بالإضافة لأعضاء لجنة الـ7+7.

وطالبت القوى الموقعة، على أن تتضمن أجندة الاجتماع التحضيري، الاتفاق على أولوية وقف الحرب، وتوصيل الإغاثات للمتضررين، كمدخل ضروري للسماح ببدء عملية حوار دستوري قومي ذات مصداقية- بحسب بيان للقوى الموقعة، اطلعت عليه (الطريق) ، مساء الاثنين.

واضاف البيان، بأن تشتمل أجندة الاجتماع التحضيري، التداول حول مخرجات الحوار الدائر في الخرطوم بغرض البناء عليها، علاوة على تحديد الأجندة، والقواعد، والإجراءات، والضوابط، والآليات والضمانات لتشكيل عملية حوار قومي دستوري شامل. بالإضافة إلى الاتفاق على القرارات والإجراءات اللازم اتخاذها لتهيئة المناخ المطلوب لحوار قومي دستوري.

ونادى البيان، بكفالة الحريات الأساسية وإطلاق سراح المعتقلين والمحكومين السياسيين، بالإضافة إلى مصفوفة تنفيذ تلك الإجراءات.

وأعلنت قوى نداء السودان استعدادها للمضي قدماً في عملية سلام مستدام وحوار قومي دستوري شامل، كما هو منصوص عليه في قراري مجلس السلم والأمن الأفريقي 456 و539.

وشددت على التزامها بالحل السياسي السلمي العادل والشامل الذي يخاطب الأسباب الجذرية للنزاعات في السودان، كما أعلنت استعدادها للدخول فوراً في مفاوضات لوقف العدائيات وفتح الممرات الإنسانية.

الخرطوم،  أديس ابابا – الطريق

أطراف من المعارضة السودانية تعلن التوقيع على "خارطة الطريق"الطريقأخبارسياسة,نداء السودانأعلنت أطراف من المعارضة السودانية (قوى نداء السودان) ، اليوم الاثنين، التوقيع على خارطة الطريق، بالعاصمة الاثيوبية، أديس ابابا. في أعقاب اجتماع ضمها والآلية الأفريقية رفيعة المستوى،  التابعة للاتحاد الأفريقي. واكدت القوى الموقعة على الخارطة، بأن تحقيق عملية حوار دستوري قومية شاملة وذات مصداقية، تستوجب اجتماعاً تحضيرياً يضم جميع الأطراف. وشدّدت...صحيفة اخبارية سودانية