توقع رئيس لجنة الاستخبارات بالكونغرس الامريكي، النائب ديفن نونز، رفع العقوبات الاقتصادية التي  تفرضها بلاده على السودان بحلول اكتوبر المقبل.

وانخرط نونز، ووفد من السفارة الامريكية في اجتماعات مكثفة اليوم الاربعاء مع مسؤوليين حكوميين في العاصمة السودانية.

واجلت الادارة الامريكية يوليو الماضي قرارها بشأن رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على البلاد منذ سنوات الى اكتوبر المقبل.

وقال نونز في تصريحات صحفية مشتركة مع رئيس البرلمان ابراهيم احمد عمر، “نحن مؤسسة تشريعية رقابية وبطبيعة الحال ليست الجهة التي تصدر القرارات التي هي مسئولية الادارة الامريكية. واضاف”  ناقشنا الأمر ونحن متفائلين برفعها”.

من جانبه، اوضح رئيس  البرلمان السوداني، ابراهيم احمد عمر، ان اللقاء مع الوفد الامريكي تناول العلاقات الثنائية ومجالات التعاون اقتصاديا، سياسيا، صحيا، بعد رفع الحظر.

وقال “الفترة القادمة يمكن ان تكون تعويض لسنوات الحظر الـ20،واكد ان الشعور العام السائد الآن بان رفع العقوبات سياتي بالخير”. ، واضاف “نقلت للوفد الامريكي اهمية الجانب الاقتصادي في العلاقات”. وابدى ترحيب الخرطوم بالشركات الاقتصادية الامريكية، للاستثمار في مجالات الزراعة و المواصلات والسكك حديد و التعليم.

واعتبر رئيس البرلمان ان التعاون القادم سيعتمد على الثقة المتبادلة والاصرار، وتطرقنا الى” كيف يستطيع  البرلمان، والكونغرس، مساعدة البلدين في المجالات الحيوية التي انقطعت لفترة طويلة.

وقال احمد عمر خلال رده على اسئلة الصحفيين، ان اللقاء لم يتناول التعاون في المجال الامني، لأن الوفد قبل حضوره المجلس الوطني، التقى بمدير جهاز الامن والمخابرات الوطني.

والتقى النائب للرئيس السوداني، بكري حسن صالح في وقت سابق اليوم، عضو الكونغرس  والذي أوضح أن اللقاء تناول الجهود المشتركة بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية ممثلة في جهازي أمن البلدين، مؤكدا سعي الولايات المتحدة الأمريكية للتعاون مع السودان في مجال مكافحة الإرهاب.

مشيراً إلى أن زيارتهم للسودان تعني بالتحقق من المسارات الخمس ومدى نجاح السودان فيها.

الى ذلك، ناقش وزير المالية السوداني، مع عضو الكونغرس الأمريكي ووفد السفارة الأمريكية الترتيبات والإجراءات المرتقبة لفترة ما بعد 12 أكتوبر المقبل.

وأبان عضو الكونغرس أن زيارته للبلاد تستهدف الوقوف على الإجراءات والترتيبات التي يتخذها السودان حال رفع العقوبات الأمريكية عنه.

وتوقّع وزير المالية، محمد عثمان الركابي،  صدور قرار إيجابي من الكونغرس والسلطات الأمريكية خلال الفترة المقبلة  بخصوص رفع العقوبات سيما وأن السودان قد أوفى إلتزاماته ويتطلع لتفي الحكومة الأمريكية بإلتزاماتها برفع العقوبات في الوقت المحدد بـ 12 أكتوبر2017م.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/09/DSC_0056-300x201.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/09/DSC_0056-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةتوقع رئيس لجنة الاستخبارات بالكونغرس الامريكي، النائب ديفن نونز، رفع العقوبات الاقتصادية التي  تفرضها بلاده على السودان بحلول اكتوبر المقبل. وانخرط نونز، ووفد من السفارة الامريكية في اجتماعات مكثفة اليوم الاربعاء مع مسؤوليين حكوميين في العاصمة السودانية. واجلت الادارة الامريكية يوليو الماضي قرارها بشأن رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على البلاد منذ...صحيفة اخبارية سودانية