إستقر سعر الدولار الأمريكي عند الـ25 جنيها في السوق الموازي بالعاصمة السودانية بالتزامن مع اجراءات أمنية اقرتها الحكومة ورفع عقوبات المضاربين الى 10سنوات بدلا عن سنوات.

وارتفع الدولار الاميركي في منتصف نوفمبر الى 28جنيها قبل ان يعود ويستقر عند 25جنيها حتى اليوم الاربعاء نهاية الاسبوع.

ونقل تاجر عملات يعمل في السوق العربي وسط الخرطوم، ان ” الاجراءات الامنية مخيفة للغاية وقلص التجار عملهم في هذا النشاط الى حد كبير”. وتابع ” هذا الاجراء مؤقت واستقرار الدولار مريب جدا لانه متوقع الصعود اكثر فأكثر لعدم وجود احتياطي كافي لدى البنك المركزي”.

وكان الرئيس السوداني عمر البشير قد اجتمع بمسؤولي القطاع الاقتصادي في حكومته للسيطرة على الدولار الامريكي في السوق الموازي وتصدرت العقوبات الامنية الحلول التي أقرتها الحكومة .

وإنتقد المحلل الاقتصادي خالد التجاني النور، لجوء الحكومة الى الحلول الامنية. مشيرا الى ان السيطرة على الدولار الامريكي في السودان تحتاج الى اجراءات اقتصادية ملموسة .

وقال النور لـ(الطريق) “هناك طبقة مصالح مهتمها استمرار الدولار في الصعود حتى وان تخطى حاجز المائة الجنيه لاتكترث هذه الطبقة بالازمة “.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/دولار-300x137.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/دولار-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادإستقر سعر الدولار الأمريكي عند الـ25 جنيها في السوق الموازي بالعاصمة السودانية بالتزامن مع اجراءات أمنية اقرتها الحكومة ورفع عقوبات المضاربين الى 10سنوات بدلا عن سنوات. وارتفع الدولار الاميركي في منتصف نوفمبر الى 28جنيها قبل ان يعود ويستقر عند 25جنيها حتى اليوم الاربعاء نهاية الاسبوع. ونقل تاجر عملات يعمل في السوق...صحيفة اخبارية سودانية