اعتقل جهاز الأمن السوداني، اليوم السبت، رئيس حزب المؤتمر السوداني، عمر الدقير بعد ساعات من اعتقال أمين أمانة حقوق الإنسان في الحزب جلال مصطفى.

وتصاعدت وتيرة احتجاجات بمدن مختلفة في البلاد اعقبت موجة غلاء لمجمل السلع الاستهلاكية وزيادة في اسعار الدقيق ارتفع على اثرها الخبز.

وقال الناطق باسم الحزب، محمد حسن عربي، ان السلطات الامنية واقفت رئيس الحزب بولاية شمال كردفان التي كان يزورها للوقف على احوال القيادي بالحزب الذي يقضي حكما قضائيا بسجن سودري فى دعوى مرفوعة ضده من أحد شركات التعدين.

وقال عربي في تعميم اطلعت عليه (الطريق)، “يؤكد حزب المؤتمر السودانى أن اعتقال قياداته واعضاءه لن يحل أزمات النظام ، ولن يخفف من الضغط الجماهيري الناقم على الفشل فى ادارة الدولة وتوفير احتياجات المواطن”.

وزاد ، “واجبنا أن نعمل على إسقاط هذا النظام الذى ادمن القمع والفشل والسقوط الآن وفوراً، فقد صنعت يداه هذا الحال البائس وعليه أن يواجه الحقيقة بدلاً من دس الرؤوس فى الرمال”.

ولفت الى إن الانتهاك المستمر لحق الحزب فى الرأى والتعبير يضع على عاتقنا مزيداً من الالتزام بالعمل وسيكون الحزب عند وعده الذي قطعه حين حث الجمهور على رفع وتيرة المقاومة ولن ندخر جهداً من أجل العبور ببلادنا إلى مرافئ السلام والحرية والعيش الكريم .

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/الدقير-300x154.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/الدقير-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارانتهاكات الأجهزة الأمنيةاعتقل جهاز الأمن السوداني، اليوم السبت، رئيس حزب المؤتمر السوداني، عمر الدقير بعد ساعات من اعتقال أمين أمانة حقوق الإنسان في الحزب جلال مصطفى. وتصاعدت وتيرة احتجاجات بمدن مختلفة في البلاد اعقبت موجة غلاء لمجمل السلع الاستهلاكية وزيادة في اسعار الدقيق ارتفع على اثرها الخبز. وقال الناطق باسم الحزب، محمد حسن...صحيفة اخبارية سودانية