أوقف جهاز الأمن والمخابرات الوطني في السودان، الكاتب الصحفي عبد الله الشيخ عن الكتابة بصحيفة آخر لحظة اليومية السياسية التي تصدر في العاصمة السودانية بحجة كتابته الناقدة لساياسات الحكومة السودانية.

ويفرض الأمن السوداني قيودا صارمة على الحريات الصحفية وحرية تداول ونشرالمعلومات، بمافي ذلك الرقابة السابقة للنشر و”سياسة الخطوط الحمراء”، في البلد الذي يتذيّل مؤشر حرية الصحافة في العالم.

وقال الكاتب عبدالله الشيخ، ان السلطات الأمنية طلبت من ادارة الصحيفة ايقافي عن الكتابة الراتبة في الجريدة. واضاف لـ(الطريق)، ” علمت ان السلطات الأمنية تقدمت بطلبها الى إدارة الصحيفة مربوط بأن يسمح لها بتلقى إعلانات اعلانات حكومية حرمت منها منذ وقت”.

وتعاني صناعة الصحافة في السودان ، اقتصادياً، من ارتفاع تكاليف مدخلات الطباعة، والضرائب العالية. بجانب القيود المفروضة على حرية الصحافة، والتي قللت بدورها من نسبة توزيع الصحف الورقية.

وقال الشيخ، “هذ الأمر جاء بعد عدة استدعاءات وبلاغات من قبل جهاز الامن السوداني بسبب مقالات ناقدة نشرتها الفترة الماضية”.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/09/ع-الشيخ-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/09/ع-الشيخ-95x95.jpgالطريقأخبارحرية صحافةأوقف جهاز الأمن والمخابرات الوطني في السودان، الكاتب الصحفي عبد الله الشيخ عن الكتابة بصحيفة آخر لحظة اليومية السياسية التي تصدر في العاصمة السودانية بحجة كتابته الناقدة لساياسات الحكومة السودانية. ويفرض الأمن السوداني قيودا صارمة على الحريات الصحفية وحرية تداول ونشرالمعلومات، بمافي ذلك الرقابة السابقة للنشر و”سياسة الخطوط الحمراء”، في...صحيفة اخبارية سودانية