إقتحمت قوة من الأمن السوداني، اليوم السبت، مقر انعقاد مؤتمر لشباب الحزب الاتحادي الديمراطي (الاصل)، بضاحية أم دوم شرقي الخرطوم، وفضت المؤتمرين بالقوة.

وقال المكتب السياسي الانتقالي للحزب الاتحادي الاصل في بيان اطلعت عليه (الطريق) اليوم السبت، أن قوة مدججة بالسلاح اقتحمت صباح السبت، مقر انعقاد مؤتمر الشباب المركزي بأم دوم، وعطلت جلساته بحجة عدم وجود تصديق ممنوح من قبل الحكومة لقيام المؤتمر، وأضاف البيان “لم تكتف القوة بذلك بل عملت بصورة مستفزة على تفريق المؤتمرين وجرهم لخط العنف”.

وهاجم البيان، السلطات السودانية، وقال أن “السلوك الذي انتهجته الحكومة في اعاقة العملية الديمقراطية وإعادة بناء أجهزة الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، ويؤكد للجميع ضيق صدر النظام وتخوفه من وجود أحزاب حقيقية تعبر عن إرادة الجماهير”.

ولوح البيان بلجوء شباب الاتحادي الاصل لعقد مؤتمرهم العام بعيداً عن أعين الحكومة، وقال أن شباب الحزب تمرّس على العمل السري في الجامعات، “ولن يعجزنا عقد موتمرنا بطريقة سرية كما كنا نفعل طوال السنوات الماضية”، وتابع البيان “لكننا قررنا اختبار اكذوبة النظام وقدرته على تحمل الاخر وفضح زيفه في اشاعة مناخ الحريات”.

ويواجه الحزب الاتحادي الديمراطي الاصل بزعامة محمد عثمان الميرغني، انقساما عقب مشاركة الحزب في الحكومة وفصل قيادات بارزة بسبب رفضها لقرار المشاركة.

وأعلن عدد من قادة الحزب مؤخراً، تشكيل مكتب سياسي إنتقالي، وعقد مؤتمرات الحزب القاعدية والولائية تمهيداً لعقد المؤتمر العام للحزب.

الخرطوم- الطريق

الأمن السوداني يفرّق بالقوة مؤتمراً لشباب الحزب الاتحادي (الأصل)https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/الحقوق-والحريات-نننن-300x111.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/الحقوق-والحريات-نننن-95x95.jpgالطريقأخبارانتهاكات الأجهزة الأمنيةإقتحمت قوة من الأمن السوداني، اليوم السبت، مقر انعقاد مؤتمر لشباب الحزب الاتحادي الديمراطي (الاصل)، بضاحية أم دوم شرقي الخرطوم، وفضت المؤتمرين بالقوة. وقال المكتب السياسي الانتقالي للحزب الاتحادي الاصل في بيان اطلعت عليه (الطريق) اليوم السبت، أن قوة مدججة بالسلاح اقتحمت صباح السبت، مقر انعقاد مؤتمر الشباب المركزي بأم...صحيفة اخبارية سودانية