اعلنت الحكومة السودانية احتكار شراء وتصدير الذهب في مسعى للسيطرة على تراجع العملة الوطنية التي تعادل نحو 43 جنيها للدولار الامريكي الواحد.

واوضح محافظ البنك المركزي حازم عبد القادر، في تصريحات صحفية عقب اجتماع مع الرئيس عمر البشير : ” قرر البنك المركزي احتكار شراء الذهب وتصديره وتابع ” اي شخص يريد ذهب عليه ان يشتري من مصفاة الذهب الحكومية ” مشيرا الى ان هذا القرار يزيد من الصادر ويجعل موقف النقد الاجنبي افضل من الوقت الراهن.

وتراجعت العملة الوطنية بشكل كبير منذ نهاية العام من 18 جنيها مقابل واحد دولار اميركي الى 43 جنيها للدولار يوم الأحد، مع مخاوف من صعود جديد لسلة العملات الاجنبية مرتقية عالية امام الجنيه السوداني .

واضاف عبد القادر: ” بالنسبة للاستيراد والتصدير تم التداول حول الية شراء النقد الاجنبي لحصائل المصادرات وكيفية توزيعها تم تكليف الية جديدة لشراء كافة حصائل الصادر للبائعين بواسطة غرفة التعامل داخل المصارف التجارية وتوظيفه وفقا للاوليات الاستيراد “.

واعلن محافظ البنك المركزي ان الحكومة مصممة علىى تجفيف السوق الموازي في اطار محاربة السوق الموازي وتحويل التعامل بالنقد الاجنبي الى الجهاز المصرفي

وقال عبد القادر:  ” حظرنا استيراد 19 سلعة نهاية العام الماضي نحن الان بصدد توظيف الموارد المالية الاجنبية في مدخلات الانتاج الزراعي والادوية والصناعي واستيراد السلع ضرورية عبر تسهيلات خارجية “.

الخرطوم – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/sudan-bank-300x185.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/sudan-bank-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراقتصاداعلنت الحكومة السودانية احتكار شراء وتصدير الذهب في مسعى للسيطرة على تراجع العملة الوطنية التي تعادل نحو 43 جنيها للدولار الامريكي الواحد. واوضح محافظ البنك المركزي حازم عبد القادر، في تصريحات صحفية عقب اجتماع مع الرئيس عمر البشير : ' قرر البنك المركزي احتكار شراء الذهب وتصديره وتابع ' اي...صحيفة اخبارية سودانية