أعلنت صحيفة (الجريدة) السودانية، تعليق صدورها غدا الأحد، لليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على مصادرة جهاز الأمن، نسخ 4 أعداد للجريدة خلال 5 ايام.

وقال رئيس تحرير صحيفة (الجريدة)، أشرف عبد العزيز، ، في مؤتمر صحفي بمقرها في الخرطوم، ظهر السبت: “نعلن عدم الصدور يوم غدٍ الأحد، استمرارا للاحتجاج على المصادرة، على أن نعاود الصدور يوم الإثنين المقبل”.

وصادر الامن السوداني الاعداد المطبوعة من صحيفة الجريدة، يومي الاثنين والثلاثاء تواليا قبل ان تعاود الصدور الاربعاء وتصادر مرة اخرى يومي الخميس والجمعة.

من جانبه، قال مالك الصحيفة ورئيس مجلس إدارتها، عوض محمد عوض، أن المصادرات المتتالية دون إبداء أسباب كلفت الجريدة خسائر مالية بقيمة 60 ألف جنيه، واعلن عزمهم  تسليم مجلس الصحافة، والاتحاد العام للصحفيين، خطابات احتجاج على المصادرات الأمنية “على الرغم أننا لم نتلق منهم أي استفسار حول المصادرة”.

ويفرض الأمن السوداني قيودا صارمة على الحريات الصحفية وحرية تداول ونشرالمعلومات، بمافي ذلك الرقابة السابقة للنشر و”سياسة الخطوط الحمراء”، في البلد الذي يتذيّل مؤشر حرية الصحافة في العالم.

وفي العادة لا تقدم السلطات الامنية تفسيرا لعملية المصادرة التي تعرض الصحف لخسائر مالية بالغة.

الخرطوم – الطريق

(الجريدة) تعلق إصدارها لليوم الثاني احتجاجاً على ممارسات الأمنhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/IMG_0194-300x199.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/IMG_0194-95x95.jpgالطريقأخبارحرية صحافةأعلنت صحيفة (الجريدة) السودانية، تعليق صدورها غدا الأحد، لليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على مصادرة جهاز الأمن، نسخ 4 أعداد للجريدة خلال 5 ايام. وقال رئيس تحرير صحيفة (الجريدة)، أشرف عبد العزيز، ، في مؤتمر صحفي بمقرها في الخرطوم، ظهر السبت: 'نعلن عدم الصدور يوم غدٍ الأحد، استمرارا للاحتجاج على...صحيفة اخبارية سودانية