قال الحزب الشيوعي بدولة جنوب السودان انه لن يشارك فى اعمال الحوار الوطنى الذى اعلنه الرئيس سلفاكير نهاية العام الماضي.

واشار إلى “لايعكس المواقف العامة واراء مواطني جنوب السودان” ، وطالب الحزب بضرورة اجراء بعض التعديلات الجوهرية.

وقال السكرتير العام للحزب، جوزيف مودستو، فى تصريحات لـ(الطريق) اليوم الجمعة بجوبا : “عندما نتحدث عن حوار فان هذا يتطلب وجود ارادة”.

وتابع،  “لكن بالنظر الى الوضع الحالى بالبلاد فانه لاتوجد ارادة سياسية لاجراء حوار حقيقي بين جميع مكونات البلاد”.

وطالب موديستو بتسمية جهة محايدة تشرف على عملية الحوار بدلا عن الحكومة، وأضاف:” نريد حوارا قائم على الحقائق”.

وكان رئيس جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، قد اطلق نهاية العام الماضي مبادرة لاجراء حوار وطني بين مختلف المكونات السياسية و الاجتماعية بالبلاد بغرض تحقيق السلام و الوحدة بين جميع مواطني بلاده.

وطالب موديستو الحكومة بوقف القتال الدائر حاليا في بعض اجزاء البلاد بجانب ضرورة اعلان وقف اطلاق النار ، ورفع حالة الطوارئ ، واطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين .

جوبا – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/mudisto-300x270.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/mudisto-95x95.jpgالطريقأخبارجنوب السودانقال الحزب الشيوعي بدولة جنوب السودان انه لن يشارك فى اعمال الحوار الوطنى الذى اعلنه الرئيس سلفاكير نهاية العام الماضي. واشار إلى 'لايعكس المواقف العامة واراء مواطني جنوب السودان' ، وطالب الحزب بضرورة اجراء بعض التعديلات الجوهرية. وقال السكرتير العام للحزب، جوزيف مودستو، فى تصريحات لـ(الطريق) اليوم الجمعة بجوبا : 'عندما...صحيفة اخبارية سودانية