استضافت الخرطوم اليوم الاثنين، اجتماعا بين الحكومة السودانية ووفد من مجلس السلم والأمن الأفريقي، لبحث الأوضاع في اقليم دارفور المضطرب غربي البلاد.

وترأس الجانب السوداني وكيل وزارة الخارجية، عبد الغني النعيم، بينما ترأس وفد مجلس السلم والأمن سفير أوغندا لدى الإتحاد الأفريقي.

وقالت الخارجية السودانية –طبقا لوكالة الانباء السودانية الرسمية- إن وكيل الخارجية اعلن “استعداد الأجهزة الحكومية لأداء مهامها الدستورية في دارفور عقب خروج البعثة المشتركة للامم المتحدة والاتحاد الافريقي (يوناميد)”.

واضافت الخارجية أن الجانب السوداني قدم عرضا مفصلا بآخر التطورات الخاصة بالوضع في دارفور شملت الجوانب السياسية، الأمنية، الانسانية بالاضافة لانتشار الشرطة والاجهزة العدلية في دارفور، اضافة الى جهود الدولة في مجال نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج”.

من جانبه اشاد وفد مجلس السلم والامن الافريقي، بالتحسن الكبير الذي طرأ على مجمل الوضع في دارفور، كما اشاد بالتعاون بين الحكومة والمجلس وكذلك بالدعم والتسهيلات الكبيرة التي تقدمها الحكومة لبعثة اليوناميد.

وأكد الوفد على وقوف المجلس بقوة مع السودان ودعم جهود الحكومة لاحلال السلام والاستقرار في السودان، وذلك من أجل تحقيق شعار حلول أفريقية للمشاكل الافريقية”، طبقاً للوكالة.

ومن المنتظر ان يتوجه الوفد يومي الثلاثاء والأربعاء إلى ولايات دارفور تشمل الفاشر، زالنجي، ومعسكرات النازحين في نيرتيتي وشنقلي طوبايا قبل أن يختتم زيارته للسودان يوم الخميس بلقاء الرئيس السوداني عمر البشير.

الخرطوم- الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/01/IMG-20170101-WA0065.jpg?fit=300%2C200&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/01/IMG-20170101-WA0065.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخباردارفوراستضافت الخرطوم اليوم الاثنين، اجتماعا بين الحكومة السودانية ووفد من مجلس السلم والأمن الأفريقي، لبحث الأوضاع في اقليم دارفور المضطرب غربي البلاد. وترأس الجانب السوداني وكيل وزارة الخارجية، عبد الغني النعيم، بينما ترأس وفد مجلس السلم والأمن سفير أوغندا لدى الإتحاد الأفريقي. وقالت الخارجية السودانية –طبقا لوكالة الانباء السودانية الرسمية- إن...صحيفة اخبارية سودانية