استعجل الخبير المستقل المعني بحالة حقوق الانسان في السودان، اريستيد نونونسي، الحكومة السودانية  للمصادقة على اربعة  اتفاقات دولية بينها “مناهضة التعذيب – والتمييز ضد المرأة “سيداو”.

 واستفسر نونوسي الذى وصل العاصمة اليوم الخميس في ثاني زياره له للبلاد، البرلمان السوداني عن دوره والقوانين التي تعزز حقوق الانسان في البلاد.

وقال  الخبير المستقل للصحفيين عقب اجتماع مع لجنة التشريع والعدل بالبرلمان، أنه جاء الى البلاد بدعوة من الحكومة. واشار الى ان زيارته تهدف الى رصد اي انتهاك لحقوق الانسان واظهارها للعالم خلال التقرير الذي يقدمه في اجتماعات مجلس حقوق الانسان، وتقديم استشارات ودعم فني لمعالجتها. بجانب تعزيز الاستشارات المطلوب تقديمها للحكومة وتعزيز القدرات حتى تسير الى الامام في مجال حقوق الانسان.

واشار الى نونوسي الى انه قدم في تقريره السابق (14) توصية بخروقات حقوق الانسان في السودان.

وقال “ساناقش مع الحكومة تقديم الدعم الفني لها، وكلي امل  في ان يقدم البرلمانيين السودانيين –كمحايدين – نصائح للحكومة ورقابة لتنفيذ التوصيات.

واضاف “وجدت اهتماماً اكثر في البرلمان بحقوق الانسان”.  وزاد “إقترح عليه  انشاء مائدة مستديرة تضم كل المانحين وتمثيل لجنة حقوق الانسان البرلمانية”.

واستبعد الخبير المستقل قدرته للاجابة على  كل التساؤلات وتقييم وضع حقوق الانسان في السودان قبل زيارة كل المواقع.

 واعلن انه سيزور ولاية شرق دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان ، بجانب سجن الهدى  في  الخرطوم. واشار الخبير المستقل، الى انه سيعقد مؤتمرا صحفيا في ختام الزيارة يوم 28 ابريل الجاري لتمليك الاعلام ما توصل له.

الى ذلك، علمت (الطريق) من مصادر برلمانية مطلعة، بان الخبير المستقل طلب من البرلمان حث الحكومة للمصادقة  على اربعة اتفاقات دولية. ذكر المصدر منها “اتفاقيتي مناهضة التعذيب – التمييز ضد المرأة -سيداو”.

من جانبه ، قال نائب رئيس لجنة التشريع والعدل، ان الخبير استفسر ووقف على  التشريعات التي تعنى بحقوق الانسان، وقال “انهم اطلعناه على ما يقوم به البرلمان واللجنة والتشريعات المجازة والتي تخدم حقوق الانسان، ودور اللجنة في مراقبة السجون”. واشار الى ان الخبير طلب مجهود اكبر من البرلمان في مجال حقوق الانسان، ولم يطلب من البرلمان شأن يخص الجهاز التنفيذي.

وافاد الخبير المستقل في بيان قبل زيارته البلاد بأن زيارته الثانية “ستركز على حماية الحقوق الأساسية الأساسية للشعب السوداني، بما في ذلك الحقوق المدنية والسياسية وكذلك الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، مع التركيز بوجه خاص على حالة النازحين”.

وخلال مهمته التي تستغرق خمسة عشر يوما، سيركز خبير الامم المتحدة محادثاته مع الحكومة السودانية للتقييم والتحقق من التزاماتها الدولية، ويقدم تقريرا عن حالة حقوق الإنسان بهدف تقديم توصيات بشأن المساعدة التقنية وبناء القدرات لمعالجة اوضاع حقوق الإنسان في البلاد .

وقال نونونسي: “سأجتمع مع الجهات المعنية لمتابعة تنفيذ التوصيات المقدمة إلى السودان من قبل جميع آليات حقوق الإنسان، بما في ذلك تلك التي أدلى بها الخبراء السابقين وتلك الواردة في تقريري ، الذي قدمته في سبتمبر 2015 إلى مجلس حقوق الإنسان”.

الخرطوم- الطريق

الخبير المستقل يستعجل السودان التوقيع على اتفاقيات دولية لتعزيز حقوق الانسانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/nonosi-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/nonosi-95x95.jpgالطريقأخبارحقوق إنساناستعجل الخبير المستقل المعني بحالة حقوق الانسان في السودان، اريستيد نونونسي، الحكومة السودانية  للمصادقة على اربعة  اتفاقات دولية بينها 'مناهضة التعذيب – والتمييز ضد المرأة 'سيداو'.  واستفسر نونوسي الذى وصل العاصمة اليوم الخميس في ثاني زياره له للبلاد، البرلمان السوداني عن دوره والقوانين التي تعزز حقوق الانسان في البلاد. وقال  الخبير...صحيفة اخبارية سودانية