قالت اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر في السودان، ان 99% من الانشطة غير المشروعة في السودان تشكل جرائم تهريب وليس اتجارا بالبشر. واشارت الى ان 70% من الضحايا الاتجار مهاجرين غير شرعيين.

وكشفت اللجنة عن انخفاض بلاغات جرائم الاتجار بالبشر في الولاية الشرقية الى 61 بلاغا العام الحالي مقارنة بـ83 بلاغا في العام 2016م،  بجانب انحصارها وسط اللاجئيين خلال العامين الماضيين بتسجيل فقط 11 بلاغا.

وقال نائب رئيس اللجنة اسماعيل تيراب، ان اللجنة بذلت جهود كبيرة بالرغم من عدم تخصيص ميزانية لها وعدم امتلاكها مقراً دائماً. وقال تيراب في منبر وكالة السودان للانباء،  في اطار الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة الاتجار بالبشر ان “99% من الانشطة غير المشروعة في السودان تشكل جرائم تهريب وليس اتجار بالبشر مشيراً الى ان 70% من ضحايا الاتجار بالبشر من المهاجريين غير الشرعيين”. مؤكداً ان 60% منهم من القارة الافريقية لارتباطها بالفقر والنزاعات لافتا الى تنسيق اللجنة مع المنظمات العالمية لمحاربة الاتجار بالبشر.

الى ذلك،  ابدى نائب مدير ادارة الحدود بوزارة الخارجية، جعفر محمد آدم، تخوفه من ازدياد نشاط عصابات الاتجار بالبشر بعد سريان استخدام الجواز الافريقي الموحد الذي اقره الاتحاد الافريقي بحلول العام2023م.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/07/تجارة-بشر-300x180.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/07/تجارة-بشر-95x95.jpgالطريقأخبارتجارة البشرقالت اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر في السودان، ان 99% من الانشطة غير المشروعة في السودان تشكل جرائم تهريب وليس اتجارا بالبشر. واشارت الى ان 70% من الضحايا الاتجار مهاجرين غير شرعيين. وكشفت اللجنة عن انخفاض بلاغات جرائم الاتجار بالبشر في الولاية الشرقية الى 61 بلاغا العام الحالي مقارنة بـ83...صحيفة اخبارية سودانية