أعلن مكتب تنسيق الشئون الانسانية التابع للأمم المتحدة في السودان (أوتشا)، تحسن الأمن بشكل عام في منطقة حجير تونو بولاية جنوب دارفور غربي البلاد في أعقاب هجمات مسلحة لمليشيات ذات طابع اهلي.

وكانت بلدة حجير تونو قد شهدت هجمات مسلحة على السكان من قبل مليشيات وفرت نحو 50 عائلة الى مخيم نازحي كلمة بمدينة نيالا عاصمة الولاية نهاية يوليو الماضي.

واوضح مكتب الشؤون الانسانية بالامم المتحدة بالعاصمة السودانية ان منظمة الهجرة الدولية تقصت عن الاوضاع في منطقة حجير تونو ورصدت فرار نحو 1300شخص من سكان البلدة بسبب اعمال العنف.

واضاف المكتب الأممي ان الادارة الاهلية في المنطقة احتوت المشكلة وناشدت الفارين بالعودة الى المنطقة بعد تحسن الاوضاع الامنية.

وكانت منطقة حجير تونو قد تعرضت لهجمات من مليشيات عسكرية في العام 2014 ادى مقتل مدنيين في البلدة.

الخرطوم- الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/12.jpg?fit=300%2C193&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/12.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخباردارفورأعلن مكتب تنسيق الشئون الانسانية التابع للأمم المتحدة في السودان (أوتشا)، تحسن الأمن بشكل عام في منطقة حجير تونو بولاية جنوب دارفور غربي البلاد في أعقاب هجمات مسلحة لمليشيات ذات طابع اهلي. وكانت بلدة حجير تونو قد شهدت هجمات مسلحة على السكان من قبل مليشيات وفرت نحو 50 عائلة الى...صحيفة اخبارية سودانية