أثارت توصية للهيئة التشريعية في السودان بتعوض الذين تم نزع سلاحهم وسيارات الدفع الرباعي بدارفور ضمن خطة حكومية في الاقليم لجمع السلاح جدلا بين النواب.

وطالب نواب، بمصادرة السلاح دون تعويض واعتبروا ان التعويض سيفتح باباً “لتجارة السلاح”.

وحذر رئيس سلطة دارفور الاقليمية السابق، التجاني السيسي، من الخطوة. وأشار الى ان ذلك سيؤدي الى تدفق الاسلحة من دول الجوار.

وطالب السيسي خلال مداولات نواب الهيئة اليوم الاربعاء على مشروع الرد على خطاب رئيس الجمهورية، بفصل جمع السلاح عن اعادة النازحين الواردة في توصية الهيئة. ورهن عودة عودتهم باعادة ما دمرته الحرب.

واعتبر النائب يعقوب اسحاق ان مسالة التعويض ستفتح بابا لتجارة السلاح في دارفور وشدد علي الغاء التوصية من مشروع الرد.

فيما اوضح نائب رئيس البرلمان احمد التجاني ان جمع السلاح سيتم بدون تعويض وان الاخير سيكون مخصصا لاصحاب عربات الدفع الرباعي فقط.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/oo-300x200.jpeghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/05/oo-95x95.jpegالطريقأخباردارفورأثارت توصية للهيئة التشريعية في السودان بتعوض الذين تم نزع سلاحهم وسيارات الدفع الرباعي بدارفور ضمن خطة حكومية في الاقليم لجمع السلاح جدلا بين النواب. وطالب نواب، بمصادرة السلاح دون تعويض واعتبروا ان التعويض سيفتح باباً 'لتجارة السلاح'. وحذر رئيس سلطة دارفور الاقليمية السابق، التجاني السيسي، من الخطوة. وأشار الى ان...صحيفة اخبارية سودانية