رفض صحافيون في السودان مسودة قانون الصحافة الجديد تعديل سنة 2009 واتهموا بعض الجهات بـ” صياغة المسودة ليلا من وراء ظهر الصحفيين وان بعض التعديلات التي تصب لصالح الحريات سحبت من القانون دون علم اتحاد الصحفيين “.

وأثارمشروع تعديل قانون الصحافة  والمطبوعات لعام2009 جدلا واسعا وسط الصحفيين في السودان بعد ان حوى القانون على بنود تتعلق بمنع الصحفيين من مزاولة الكتابة واغلاق الصحف الى اجل غير مسمى .

واشار بعض رؤساء الصحف في ورشة نظمها اتحاد الصحفيين اليوم الاحد الى ان ” المسودة الجديدة للقانون دبرت بليل وانها مجحفة بحق الصحفيين”.

وقال رئيس الاتحاد الصادق الرزيقي، ” للاسف تفاجأنا بسحب بنود وتفاصيل لم يتم الاتفاق عليها مع اللجنة المكونة لتعديل لذا فاننا لن نساوم او نتنازل للانتقاص من حرية الصحافة والصحفيين”.

واضاف الرزيقي  ” ينبغي على  الاتحاد والصحفيين التحرك من خلال صياغة مذكرة يتم الدفع بها لرئيس الوزراء القومي بكري حسن صالح تتضمن رؤية الصحفيين متهما جهات لم يسمها بلعب دور في صياغة المسودة ..

فيما قال رئيس تحرير صحيفة ايلاف الاقتصادية الاسبوعية خالد التجاني النور، المسودة تجاوز للدستور الذي يتضمن وثيقة الحقوق الاساسية”.

من جهته رفض الكاتب الصحفي ورئيس تحرير صحيفة الاحداث الالكترونية عادل الباز، جملة التعديلات التي جاءت في قانون الصحافة والمطبوعات وتابع ” السلطة تقوم بمحاولة جديدة لدخول مع الصحافة وعلينا رفض الام وعدم المساومة و لايعقل ان نعاقب بخمس قوانين بينما عدالة السماء واحدة “.

بدوره قال رئيس تحرير صحيفة اخبار اليوم احمد البلال، ان القانون الجديد ” ينزع ما تبقى من الصحافة واذا كانت الحكومة هي من تفعل ذلك نحن نرفض المساءلة تماما “.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/dd1-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/dd1-95x95.jpgالطريقأخبارحرية صحافةرفض صحافيون في السودان مسودة قانون الصحافة الجديد تعديل سنة 2009 واتهموا بعض الجهات بـ' صياغة المسودة ليلا من وراء ظهر الصحفيين وان بعض التعديلات التي تصب لصالح الحريات سحبت من القانون دون علم اتحاد الصحفيين '. وأثارمشروع تعديل قانون الصحافة  والمطبوعات لعام2009 جدلا واسعا وسط الصحفيين في السودان بعد...صحيفة اخبارية سودانية