رفضت غرفة النقل البري التابعة لوزارة النقل في السودان إلغاء الزيادات التي فرضتها على أسعار التذاكر خلال موسم عيد الاضحى بحجة ارتفاع تكاليف تشغيل البصات السفرية.

وكانت غرفة النقل قد زادت اسعار التذاكر بنسبة 25%في قبل ايام بمناسبة عيد الاضحى لشركات النقل البري في السودان وجرت العادة ان تستمر اسبوع واحد.

واوضح موظف في شركة نقل بالميناء البري، ان الغرفة إستغلت زيادات اسعار التذاكر في موسم العيد وسمحت لشركات النقل الاستمرار بذات التعرفة.

وأشار الموظف، الى ان شركات النقل في السنوات الاخيرة تستغل عدم وجود نقابة وسلطات النقل لحماية المواطنين من ارتفاع اسعار التذاكر ومراقبة صلاحية البصات.

واضاف الموظف الذي طلب عدم نشر اسمه لـ(الطريق)” الغرفة لديها مصلحة في ارتفاع اسعار التذاكر لانها تجني رسوم هائلة مثل مصلحة الضرائب التي تجاهلت الازمة “.

وكانت شركات النقل قد زادت اسعار التذاكر خلال العامين الماضيين توالياً بحجة ارتفاع تكاليف التشغيل ودرجت على أضافة الاسعار مجدداً في مواسم الاعياد والاجازات الصيفية بحجة تزايد الطلب على السفر.

وكانت ادارة الميناء البري قد زادت رسوم الدخول من 3جنيهات الى 5جنيهات في يونيو الماضي.

وزادت تذاكر السفر البري  في السودان بنسبة 500%عما كانت عليها في العام 2008.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/الميناء-البري--300x177.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/الميناء-البري--95x95.jpgالطريقأخبارالنقل والمواصلاترفضت غرفة النقل البري التابعة لوزارة النقل في السودان إلغاء الزيادات التي فرضتها على أسعار التذاكر خلال موسم عيد الاضحى بحجة ارتفاع تكاليف تشغيل البصات السفرية. وكانت غرفة النقل قد زادت اسعار التذاكر بنسبة 25%في قبل ايام بمناسبة عيد الاضحى لشركات النقل البري في السودان وجرت العادة ان تستمر اسبوع...صحيفة اخبارية سودانية