اودع وزير المالية محمد عثمان الركابي السوداني، اليوم الاحد مشروع الموزانة العامة للحكومة القومية للعام 2018م ومشروعات القوانين المصاحبة له البرلمان. بعجز كلي يبلغ 28.4 مليار جنيه بنسبة 2.4% من الناتج الاجمالي.

وخصص مشروع الموازنة مبلغ 23 مليار و888 مليون جنيه لقطاع الامن والدفاع القومي، مقابل 5مليارو326 مليون للتعليم، و2 مليار و942 مليون للصحة.

وبلغت ميزانية الدفاع المقترحة 20 مليار و343 مليون، منها مبلغ 11مليار و507 مليون لوزارة الدفاع، ووخصص مبلغ 4 مليار و654 مليون لجهاز الأمن والمخابرات الوطني ومبلغ 4 مليار 170 مليون جنيه لقوات الدعم السريع.

وبغلت مصروفات الأجهزة التشريعية والرئاسة والتنفيذية القومية، وفقا لمشروع الموازنة الذى اطلعت عليه (الطريق)، 2مليار و400 مليون ووخصص للمجلس الوطني، 420 مليون و623.252 الف جنيه، ومجلس الولايات 37 مليون و497.592 الف جنيه، فيما بلغت ميزانية  وزارة شؤون رئاسة الجمهورية  مليار و221 مليون، و ديوان المراجعة القومية 514 مليون و292.545 الف جنيه، وخصصت  لوزارة مجلس الوزراء مبلغ 119 مليون .

واعلن الوزير استمرار دعم السلع الاستراتيجية  بمبلغ  25مليار و389 مليون جنيه منها 17 مليار و989 مليون جنيه لدعم المحروقات، و300 مليون جنيه لدعم القمح، و4مليار و400 مليون جنيه لدعم الكهرباء.

فيما بلغت تعويضات العاملين 34 مليار و206 مليون جنيه ، وبلغت الاجور 31 مليار و681 مليون جنيه والمساهمات الاجتماعية 2 مليار و524 مليون جنيه وبلغت صافي الاصول المالية 18 مليار و643 مليون جنيه، وغير المالية 18 مليار و43 مليون جنيه.

وشكل البرلمان لجنة طارئة لدراسة المشروع برئاسة وزير المالية الاسبق رئيس اللجنة الاقتصادية علي محمود، كما وزع اعضاء المجلس علي 4 قطاعات لدارسة المشروع تمهيدا لرفع لرفع تقرير مفصلة بشانه للمجلس الوطني.

واقر الركابي، بان اختلال الميزان التجاري “الناتج عن خروج النفط وتذبذب سعر الصرف وتعدده “يشكلان المهدد الرئيسي للاقتصاد السوداني، ووجه بضرورة التخلص من الدعم باعتبار ان دعم السلع الاستهلاكية من اهم التحديات التي تواجه الموازنة.

وعزا  الركابي في خطابه امام البرلمان، بشان مشروع موزانة الدولة للعام 2018م ،ارتفاع التضخم  لـ34.1 %نتيجة الخلل في العرض والطلب الكليين والعوامل النفسية”عدم اليقنية” والمضاربات ووعد باستمرار عمليات ايقاف المضاربة في سوق النقد مع سياسات تؤمن تحول موارد النقد الاجنبي من السوق الموازي الي المنظم واقر الركابي بصعوبة الحصول علي التمويلات الميسرة في ظل وجود اسم السودان في قائمة الدول الرعاية للارهاب.

واعلن عن اخضاع الانشطة الهامشية العام المقبل للضرائب وتوسيع المظلة الضريبية ورفع كفاءة التحصيل، واستقطاب القروض والمنح، واتخاذ الاجراءات اللازمة لترشيد الانفاق الحكومي. وكشف عن زيادة عدد الاسر المستفيدة من الدعم الاجتماعي من  700 الف الى 800 الف، والاستمرار في دعم الادوية المنقذة للحياة والعمليات بالمستشفيات وتوطين العلاج بالداخل ودعم المراكز المتخصصة في الكلي ،القلب، السرطان ، كما اعلن عن 60 الف وظيفة في الخدمة المدنية العسكرية.

وقال الوزير ان المشروع يهدف لتحقيق معدل نمو 4% وتخفيض معدل التضخم من 34.1% الي 19.5% وتخفيض عجز الميزان التجاري من 2,5 مليار دولار الي 2,2 مليار دولار والمحافظة علي عجز الموازنة في  الحدود الامنة بنسبة 4.2% من الناتج المحلي الاجمالي، خفض عرض النقود الى 45.6% الي 18.1% وخفض معدلات الفقر.

وقدر حجم الموازنة الكلي بنحو 173.1 مليار جنيه، بعجز 28.4 مليار جنيه بنسبة 2.4% من الناتج الاجمالي ، وقال الوزير  “ان العجز يتضمن فروقات سعر الصرف التي كانت تدون في دفاتر البنك المركزي”  بينما توقع ان تبلغ الايرادات الضريبية 75.1 مليار جنيه اي ما يعادل 64% والمنح 8.1 مليار، والايرادات الاخري 33.7 مليار جنيه.

واشار الوزير، إلى ان المصروفات بلغت 127.2 مليار جنيه، بنسبة 68% من اجمالي الاستخدامات وقدر تعويضات العاملين بمبلغ 34.2 مليار جنيه بنسبة 26.9% ومبلغ  17.1 مليار جنيه لشراء السلع والخدمات ، والموارد والقروض الخارجية، والاستدانة من الجمهور والنظام المصرفي حوالي 60.2 مليار جنيه بنسبة 28% من اجمالي الموارد.

وزاد الدولار الجمركي للقمح بنسبة 10%ـ وزادت ايضا الدولار لجلتومات الاطعمة بنسبة 40% وانخفض الدولار الجمركي للاطارات الجديدة من المطاط من 40% الى 10%.  فيما لم تطرأ اي زيادات على ورق الصحف والكتابة والطباعة والكرافت والاحبار. وزاد التعريفة الجمركية للدقيق الى 10% بجانب زيادات لسلع اخرى لم يذكرها القانون بنسبة 40%. وزادت ضريبة الرسم الاضافي للشيشة من 150% الى 230 %.

وانخفضت تبلغ مصنع السجاير من 150% الى 40%. وزادت تعسل والتمباك وخلافه من 150% الى 230% وانخفضت ضريبة المصنوعات الجلدية من 50% الي 40% والستائر والملابس والملايات من 40% الي 10% والاحذية من 30% الي 10% وادوات الصحية والبورسلينمن 40% الي 20% وارتفع الاواني المنزلية من بورسلين وتماثيل ومصنوعات اخري الي 20% وانخفض الزجاج ومصنوعاته من 40% الي 20% وانخفضت ضريبة الالمونيوم من 40% الي 30% وارتفع الاولاني المنزلية من الالمونيوم الي 20% و الكوالين والاقفال من 40% الي 30%

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/البشير-في-البرلمان-300x199.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/البشير-في-البرلمان-95x95.jpgالطريقMain Sliderتقاريراقتصاداودع وزير المالية محمد عثمان الركابي السوداني، اليوم الاحد مشروع الموزانة العامة للحكومة القومية للعام 2018م ومشروعات القوانين المصاحبة له البرلمان. بعجز كلي يبلغ 28.4 مليار جنيه بنسبة 2.4% من الناتج الاجمالي. وخصص مشروع الموازنة مبلغ 23 مليار و888 مليون جنيه لقطاع الامن والدفاع القومي، مقابل 5مليارو326 مليون للتعليم، و2...صحيفة اخبارية سودانية