اعلن وزير المالية السوداني محمد عثمان الركابي، ان موازنة العام 2018تخطط لخفض “عرض النقود من 45%الى اقل من 30% لمعالجة التضخم الناتج عن هذا الامر “.

وكان وزير المالية الاسبق ورئيس لجنة الشؤون الاقتصادية في البرلمان السوداني علي محمود قد طالب الحكومة بخفض طباعة النقود لايقاف التضخم وانعاش العملة الوطنية.

واوضح الركابي في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، أن وزارته تعتزم ايضاً تقريب الفرق في الميزان التجاري من 2.5مليار دولار الى 2.2مليار دولار.

وقال الركابي، ان “موازنة العام الجديد جاءت لصالح الفقراء وانها تضمن مجانية علاج الامراض مثل السرطان والملاريا مؤكدا كفالة الاف الطلاب بصرف اعلاناتمالية مباشرة”.

وتعهد الوزير بنقل العملات الاجنبية الى السوق الرسمي للعملات.

وأضاف الركابي ” الموازنة المالية حملت مراجعة الدولار الجمركي وهذا الامر اثار جدلا واسعاً بين السودانيين لكن.يجب ان نعمل على اثر هذا الرسم على اسعار السلع الضرورية “.

واعلن الركابي، عن اتخاذ اجراءات فعالة لترشيد الانفاق وبناء قدرات الاجهزة الامنية والدفاعية والاعلامية.

ومنحت الموازنة أكثر من 4 مليار جنيه لجهاز الامن والمخابرات الوطني (تعادل نحو 248مليون دولار)، وخصصت الموازنة ايضا 4مليار جنيه لقوات الدعم السريع المثيرة للجدل (نحو 248مليون دولار) وتعادلت الاموال المخصصة لهذه القوات مع جهاز الامن والمخابرات.

وكان نواب في البرلمان السوداني قاطعوا جلسة اجازة الموازنة الاحد الماضي وقال البرلماني المستقل ابوالقاسم برطم ان “موازنة 2018جاءت لاحداث المزيد من الفقر للمواطنين “.

فيما اعلن النائب مبارك النور، الذي قاطع اجازة الموازنة ان الموازنة ركزت على البنود الامنية وبنود خفية ولم تنصف المواطن الذي يعاني من ازمة اقتصادية قاسية.

واعترف وزير المالية باحداث سعر الصرف اثرا سلبياً على الاقتصاد واعلن استمرار ملاحقة المضاربات في السوق الموازي بالعاصمة السودانية.

واقر الركابي بصعوبة الحصول على تمويلات من مؤسسات دولية لاستمرار اسم السودان في قائمة الدول الراعية للارهاب بواسطة الولايات المتحدة الاميركية.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/ddd1-300x199.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/ddd1-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراقتصاداعلن وزير المالية السوداني محمد عثمان الركابي، ان موازنة العام 2018تخطط لخفض 'عرض النقود من 45%الى اقل من 30% لمعالجة التضخم الناتج عن هذا الامر '. وكان وزير المالية الاسبق ورئيس لجنة الشؤون الاقتصادية في البرلمان السوداني علي محمود قد طالب الحكومة بخفض طباعة النقود لايقاف التضخم وانعاش العملة الوطنية. واوضح...صحيفة اخبارية سودانية