اعتبرت الشرطة السودانية “الإعلام الألكتروني مهدد للأمن القومي”، وقالت ان التدفق المعلوماتي في الوسائط المختلفة وصل مرحلة الانفلات، واقرت بفقدانها السيطرة على 90% من الاخبار المنشورة. في وقت اتهم جهاز الامن والمخابرات الصحف بارتكاب “ممارسات غير راشدة”.

واعترف جهاز الأمن والمخابرات بالتدخل التعسفي في مواجهة الصحف، وقال ان محاولتها القفز على الواقع، يتسبب في الاجراءات التعسفية او الاستثنائية ضد الصحف والصحفيين، بينما وصف رئيس البرلمان ابراهيم احمد عمر ،الاعلام بـ”الهاجس”.

فى الاثناء، طالب الاتحاد العام للصحفيين السودانيين بفك الاشتباك بين قانون الصحافة والمطبوعات والنصوص المتعارضة معه فى قانون الامن، وان يكون القضاء هو الفيصل فى قضايا النشر، وشدد على افراد نص مغلظ في حصول الصحفي على المعلومات في قانون حق الحصول علي المعلومة لعام 2015م مع اعطاء الاعتبار لحصانة الصحفي.

وقال اللواء بجهاز الأمن والمخابرات، عباس علي خليفة، لدى مخاطبته ورشة عمل (الاعلام والامن القومي نحو ممارسة راشدة) ، بالبرلمان، اليوم الاربعاء، ان “قرارات تعطيل الصحف او البرامج، لاتصدر بنية الانتقام وانما بموجب دراسات وتحليل بتسلسل منطقي”، ونفى احتمالية تحكُم شخص واحد في اصدار هذه القرارات. واضاف: “لايستطيع شخص ايقاف صحفي أو صحيفة أو برنامج”.

 وقال خليفة: “استشعار المسئولية من الصحافة لايستدعي لجوء السلطات الامنية لاي اجراءات تعسفية او استثنائية ضدها”. وطالب الصحفيين بعدم الانفصال عن الواقع والقياس عليه وليس واقع الدول الاخرى، واعتبر “محاولة الصحف بالقفز على الواقع لايحقق التجربة الراشدة”- على حد تعبيره.

واتهم خليفة الصحف بارتكاب ممارسات لاتصب فى خانة الرشد، واستشهد بالاستفتاء الاداري فى دارفور الذي دخل يومه الثاني” بينما لم تعره الصحف الصادرة امس اي اهتمام”- طبقاً لقوله.

من جهته، اعتبر مدير الاعلام والعلاقات العامة بوزارة الداخلية، اللواء شرطة هاشم علي عبد الرحيم، ان “الاحداث المتسارعة التي شهدتها دول الربيع العربي، بسبب الآلية الاعلامية”، واشار الى ان “من حق  الدولة حماية نفسها من خطر سلاح تدفق المعلومات المغلوطة والافتراءات الباطلة وشبكات الاتصال الداخلية والخارجية التي لاتحترم القوانين وتهدد الامن القومي”- طبقاً لتعبيره. واقر عبد الرحيم، بتحكم الشرطة فى 10% فقط من الأخبار المنشورة في الوسائط الاعلامية قبل ان يصف التدفق الاعلامي بالبلاد بانه “وصل مرحلة الانفلات”- على حد قوله.

الخرطوم – الطريق

الشرطة السودانية: الإعلام الالكتروني مُهدد للأمن القوميhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/الصحافة-الالكترونية-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/الصحافة-الالكترونية-95x95.jpgالطريقأخبارحرية الانترنتاعتبرت الشرطة السودانية 'الإعلام الألكتروني مهدد للأمن القومي'، وقالت ان التدفق المعلوماتي في الوسائط المختلفة وصل مرحلة الانفلات، واقرت بفقدانها السيطرة على 90% من الاخبار المنشورة. في وقت اتهم جهاز الامن والمخابرات الصحف بارتكاب 'ممارسات غير راشدة'. واعترف جهاز الأمن والمخابرات بالتدخل التعسفي في مواجهة الصحف، وقال ان محاولتها القفز...صحيفة اخبارية سودانية