قالت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، نبيلة مكرم، أن قضية المصريين المتهمين بتسريب إمتحانات الشهادة الثانوية السودانية، تم تحويلها إلى القضاء.

وأعلنت عائلات (6) مصريين محتجزين في الخرطوم، بتهمة تسريب امتحان الشهادة السودانية،المحتجزين، الاحد، من أمام وزارة الخارجية المصرية بالقاهرة، دخولها في اعتصام مفتوح لحين الإفراج عن ذويهم المحتجزين لدى الأمن السوداني.

وأشارت الوزيرة، خلال إجتماعها مع لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب المصري، اليوم الثلاثاء ‘‘أن الموضوع شائك للغاية، خاصة وأن السودانيين يعتبرون مسألة تسريب اختبار الثانوية السودانية المتهم فيها مصريون وجنسيات عربية اخرى قضية أمن قومي’’

وأضافت مكرم لوكالة أنباء الشرق الأوسط، بأن السلطات السودانية التزمت بوعدها أثناء زيارتها للخرطوم مؤخراً، بإطلاق سراح الطلاب، وأن المحتجزين حاليا من أولياء الأمور قضيتهم منظورة أمام القضاء.

وأوضحت، أن المسؤولين السودانيين أطلعوها على كافة المستندات ذات الصلة، وأن الموضوع أمني بحت، وليس مقتصرا على الغش فقط ولكن امتد لبيع الامتحانات بمقابل مادي وصل إلى 5 و10 آلاف دولار.

وتشير (الطريق) إلى ان السلطات السودانية ألقت القبض على 21 طالبا، و6 من أولياء أمورهم، بتهمة تسريب امتحانات الشهادة السودانية، في 21 مارس الماضى، وأفرجت السلطات عن الطلاب بعد تدخل السفيرة نبيلة مكرم وزير الدولة المصرية للهجرة، بينما ظل أولياء أمور الطلاب رهن الاحتجاز حتى اليوم.

الطريق+وكالات

القاهرة: قضية المصريين المتهمين بتسريب الإمتحان امام القضاء السودانيالطريقأخبارالعدالةقالت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، نبيلة مكرم، أن قضية المصريين المتهمين بتسريب إمتحانات الشهادة الثانوية السودانية، تم تحويلها إلى القضاء. وأعلنت عائلات (6) مصريين محتجزين في الخرطوم، بتهمة تسريب امتحان الشهادة السودانية،المحتجزين، الاحد، من أمام وزارة الخارجية المصرية بالقاهرة، دخولها في اعتصام مفتوح لحين الإفراج عن ذويهم المحتجزين...صحيفة اخبارية سودانية