دخل المئات من سكان منطقة العبيدية في ولاية نهر النيل شمالي السودان، في اعتصمام مفتوح اليوم الثلاثاء، أمام سوق البلدة تنديداً بإستخدام شركات ومنقبين تقليدين عن الذهب في المنطقة مادتي الزئبق والسيانيد السامتين ما نتج عنه اضرار بيئية في المنطقة التي تنشط فيها عمليات التنقيب.

وتمسك المعتصمون الذين احتشدوا اليوم ونصبوا خيام امام سوق المنطقة بإبعاد الشركات التي تستخدم مادة “السيانيد” بجانب تقنين عمليات استخلاص الذهب بالزئبق الذى يستخدمه المعدنين التقليديين.

تجمع الاهالي في ساحة الاعتصام اليوم الاثين (الطريق)

وطالب المعتصمون، بعودة ادارة المحلية الى منطقة العبيدية بعد نقلها الى مدينة بربر.

وقال الناشط بالمنطقة، احمد حسن عبد الجليل لـ(الطريق)، “الاهالي متمسكون بتحقيق المطالب التي دفعوا بها الى السلطات ومصممون على تنفيذها”.

واضاف عبد الجليل، “كانت في المنطقة ادارية باسمها تم تحويلها الى مدينة بربر وتقوم بفرض رسوم باهظة على سوق المنطقة النشط في بفعل عمليات تعدين الذهب، الا ان هذا العائد الذى قدره بالمليارات اصبح لا يعود على منطقة العبيدية بشىء”.

وزاد “الشاهد على ما نقول تدهور صحي وبيئي مريع”.

وتصاعدت مؤخرا احتجاجات شعبية ضد استخدام المادتين في عدد من مواقع التعدين عن الذهب في ولايات نهر النيل والشمالية وجنوب كردفان.

  الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/عبيدية-300x136.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/عبيدية-95x95.jpgالطريقأخبارشمال السوداندخل المئات من سكان منطقة العبيدية في ولاية نهر النيل شمالي السودان، في اعتصمام مفتوح اليوم الثلاثاء، أمام سوق البلدة تنديداً بإستخدام شركات ومنقبين تقليدين عن الذهب في المنطقة مادتي الزئبق والسيانيد السامتين ما نتج عنه اضرار بيئية في المنطقة التي تنشط فيها عمليات التنقيب. وتمسك المعتصمون الذين احتشدوا اليوم...صحيفة اخبارية سودانية