قالت مفوضية الاحصاء بجنوب السودان، ان المجاعة تهدد اكثر من 4.8 مليون مواطن نتيجة لاستمرار اعمال العنف المسلح وتدهور الوضع الاقتصادي مايعيق الانشطة الزراعية للسكان المحليين في العديد من اجزاء البلاد.

وقال رئيس المفوضية ايزايا شول ارواي، ان “هناك مؤشرات لامكانية ارتفاع عدد الاشخاص المهددين بالجوع بالبلاد الى 5.1 مليون مواطن نتيحة لانعدام الاستقرار الامني واستمرار المواجهات المسلحة بين الحكومة والمعارضة ما تسب في فرار المدنين من قراهم الي مخيمات اللجوء بدول الجوار”.

وزاد :” هنالك مؤشرات بتراجع الوضع الانساني في العديد من اجزاء البلاد مطلع العام المقبل ، نتيجة لعدم تمكن المواطنين من زراعة المحاصيل الاستهلاكية البسيطة”.

واضاف المسؤول الحكومي لـ(الطريق)، “لدينا تقارير اولية تشير الى الوضع الانساني سيزداد خطورة امام المواطنين الموجودين بمناطق (واو) شمال غرب ، و(ايود) الواقعة شمال شرقي البلاد”.

وفي يونيو الماضي قالت السلطات الحكومية بدولة جنوب السودان، ان اعداد المتأثرين بازمة نقص الغذاء بالبلاد قد وصلت الي 6 مليون شخص وهو ماتعادل نسبته نصف سكان البلاد، نتيجة للعنف المسلح الذي تشهده البلاد، بجانب الازمة الاقتصادية التي ترتبت عليه ، وضعف معدلات الانتاج الغذائي التي تم استهلاكها قبل موسم الحصاد.

ونشرت الحكومة مؤخرا تقريرا مشتركا مع برنامج الغذاء العالمي، ومنظمة الزراعة والاغذية التابعة للامم المتحدة بجانب منظمة اليونسيف، اعلنت فيه عن وجود مجاعة بالبلاد تهدد اكثر من 40% من سكان البلاد .

جوبا- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مجاعة-11-300x192.pnghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/مجاعة-11-95x95.pngالطريقأخبارجنوب السودانقالت مفوضية الاحصاء بجنوب السودان، ان المجاعة تهدد اكثر من 4.8 مليون مواطن نتيجة لاستمرار اعمال العنف المسلح وتدهور الوضع الاقتصادي مايعيق الانشطة الزراعية للسكان المحليين في العديد من اجزاء البلاد. وقال رئيس المفوضية ايزايا شول ارواي، ان 'هناك مؤشرات لامكانية ارتفاع عدد الاشخاص المهددين بالجوع بالبلاد الى 5.1 مليون...صحيفة اخبارية سودانية