ارجع بنك السودان المركزي، ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني لزيادة عدد المغادرين من للبلاد بمعيتهم اكثر من 100 مليون دولار خلال الشهر الماضي.

واشار البنك، وفقا لسلطة الطيران المدني، انه غادر السودان نحو 122.653 سودانيا واكثر من 21 الف اجنبي خلال ابريل مما ساهم في ارتفاع الدولار.

وتدهور الجنيه السوداني مقابل الدولار الامريكي، وقارب سعر الدولار الـ 14 جنيها خلال الاسبوعين الماضيين.

الى ذلك، حذر وزير المالية السابق، علي محمود، من تهاوي قيمة الجنيه، واعتماد الدولار الامريكي كعملة رسمية بديلا عنه كما حدث في دولة زمبابوي. واستعجل محمود، الحكومة القيام باجراءات وتدابير اصلاحية لمعالجة سعر الصرف.

وقال محمود خلال ندوة اقيمت بالبرلمان السوداني اليوم الاثنين، “زيادة الاجور بدون موارد حقيقية سيلقي بظلال سالبة على الوضع الاقتصادي وسيفقد الجنيه قيمته ويصبح مجرد اوراق مطبوعة”.

وشكا رئيس اتحاد المصارف، مساعد محمد احمد، من اشتداد وطاة الحصار المصرفي على البلاد والذي تسبب فى ضمور التسهيلات التي قدرها ب2.5 مليار دولار.

ولفت احمد، الى ان كل الاسعار الحالية تستند على قيمة الدولار بالسعر الموازي وليس الرسمي.

وطالب باجراءات سريعة لتحرير سعر الصرف بآليات واجراءات معينة عبر الصرافات والمصارف لجذب المستثمرين وموارد المغتربين ، مع بناء احتياطيات نسبية من البنك المركزي.

الخرطوم- الطريق

المركزي: مغادرة سودانيين واجانب للبلاد بعملات اجنبية سبب ارتفاع سعر الدولارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-2-300x175.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-2-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادارجع بنك السودان المركزي، ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني لزيادة عدد المغادرين من للبلاد بمعيتهم اكثر من 100 مليون دولار خلال الشهر الماضي. واشار البنك، وفقا لسلطة الطيران المدني، انه غادر السودان نحو 122.653 سودانيا واكثر من 21 الف اجنبي خلال ابريل مما ساهم في ارتفاع الدولار. وتدهور الجنيه السوداني...صحيفة اخبارية سودانية