قال رئيس مفوضية مراقبة تنفيذ اتفاقية السلام بجنوب السودان، فيستوس موغاي، ان الظروف السياسية والامنية والانسانية والاقتصادية غير مواتية لتنفيذ اتفاقية السلام ، مطالبا الايقاد والمجتمع الدولي بتوحيد الجهود لاجل انجاح مبادرة اعادة احياء الاتفاقية.

وقال موغاي في كلمة له امام اجتماع اعضاء المفوضية بالعاصمة جوبا اليوم الاربعاء، انهم سيقومون بتسليم موقفهم المتكامل عن سير تنفيذ الاتفاق و كيفية اعادة احيائه  للايقاد بصورة رسمية استكمالا للمشاروات التمهيدية التي تسبق انعقاد الآلية رفيعة المستوى الخاصة بمنبر اعادة احياء اتفاق السلام ، باعتباره المخرج الوحيد لوقف الحرب وتحديد المسار المستقبلي للعملية السياسية بجنوب السودان.

واضاف قائلا:” على الرغم من التقدم الذي تم احرازه في تنفيذ الاتفاقية مع بداية الفترة الانتقالية في العام الماضي ، الا ان الاحداث التي شهدتها البلاد في يوليو 2016 قادت لتعطيل اتفاق السلام بالكامل”.

واشار موغاي، الى ان القرار الذي اتخذه رئيس الجمهورية في اكتوبر 2016 بزيادة عدد الولايات من 10 الي 32 قد ادى الى عرقلة البنود المتعلقة ببند تقسيم السلطة ” لان القرار جاء منافيا لاتفاقية السلام”.

واردف المسؤول الافريقي :” لقد ادى اندلاع المواجهات في يوليو 2016 ، و مغادرة بقية مجموعات المعارضة المشاركة في الحكومة الانتقالية ، بجانب ظهور مجموعات مسلحة جديدة الى التقليل من فرص نجاح تنفيذ اتفاقية السلام في جنوب السودان”.

وناشد موغاي، وسطاء الايقاد بضمان مشاركة جميع المكونات السياسية بالبلاد في عملية احياء اتفاقية السلام، والوقف الفوري لاطلاق النار، بجانب استكمال نشر قوات الحماية الاقليمة التابعة للامم المتحدة بالعاصمة جوبا.

وكان وفد من وزراء خارجية الايقاد بدأ الجمعة الماضية مشارواته مع اطراف النزاع بجنوب السودان، بعد زيارة العاصمة جوبا و الجلوس مع الحكومة برئاسة الرئيس كير وبقية الاحزاب المشاركة فيها.

وكانت قمة رؤساء دول وحكومات الايقاد قد قررت في إجتماعها في يونيو الماضي ،عقد منتدى رفيع المستوى لتنشيط عملية السلام وبحث الاجراءات الملموسة لاستعادة وقف دائم لاطلاق النار فى جنوب السودان. وقد تقرر أن تدرج كافة الأطراف في المناقشات الرامية إلى استعادة وقف دائم لإطلاق النار.

و”إيغاد” هي منظمة شبه إقليمية في إفريقيا، تأسست في 1996، وتتخذ من دولة جيبوتي مقرا لها. وتضم دول القرن الإفريقي (شرق إفريقيا)؛ الصومال وجيبوتي وكينيا وأوغندا وإثيوبيا وإريتريا.

جوبا- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/10/فيشتوس-موغاي-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/10/فيشتوس-موغاي-95x95.jpgالطريقأخبارجنوب السودانقال رئيس مفوضية مراقبة تنفيذ اتفاقية السلام بجنوب السودان، فيستوس موغاي، ان الظروف السياسية والامنية والانسانية والاقتصادية غير مواتية لتنفيذ اتفاقية السلام ، مطالبا الايقاد والمجتمع الدولي بتوحيد الجهود لاجل انجاح مبادرة اعادة احياء الاتفاقية. وقال موغاي في كلمة له امام اجتماع اعضاء المفوضية بالعاصمة جوبا اليوم الاربعاء، انهم سيقومون...صحيفة اخبارية سودانية