دان تجمع الأساتذة بجامعة الخرطوم، ما وصفه بالسلوك الهمجي والعنيف للأجهزة الأمنية تجاه الطلاب.

وحمل بيان صادر اليوم الأربعاء باسم التجمع اطلعت عليه (الطريق)، المسؤولية كاملة لإدارة الجامعة والتي قال إنه لولا موقفها الضعيف لما تجرأت الأجهزة الأمنية على مثل هذا السلوك المرفوض، الذي ينطوي على كل معاني الاستهانة بالجامعة كياناً ومعنى، مردوفاً بكل نوايا الازدراء بقيمة الجامعة.

وتشهد جامعة الخرطوم منذ ثلاثة أيام تظاهرات طلابية، مناهضة لزيادة أسعار السلع الغذائية، وخصوصاً ارتفاع سعر قطعة الخبز لواحد جنيه.

وأكد البيان، حق  الطلاب الدستوري في التعبير السلمي الرافض للغلاء الطاحن، مشيراً “طيلة هذه الأيام ظللنا نكابد القلق والأسى، حيال العنف المفرط الذي قابلت به الأجهزة الأمنية تلك المواقف السلمية للطلاب، وحصارها المدجج وغير المبرر للجامعة و طرقاتها و مداخلها”.

لافتاً “لم تكتف الأجهزة الأمنية بالحصار والحشود العسكرية وإغراق الجامعة بالغاز المسيل للدموع، بل تجاوزت ذلك إلى الانتهاك الفظ و المفتوح لحرمة الجامعة واقتحامها بسيارات جهاز الأمن وإرهاب الطلاب والطالبات، واختطاف ثلاثة من طلاب الجامعة تحت سمع و بصر سلطات الجامعة الادارية”.

وكان الأمن السوداني اعتقل أمس ثلاثة طلبة من الجامعة ينتمون لمؤتمر الطلاب المستقلين، الجسم الطلابي لحزب المؤتمر السوداني المعارض، قبل أن يطلق في وقت متاخر من ليل أمس، الطالب بكلية الهندسة، والي عمر يوسف، فيما لم يطلق سراح عضوتي التنظيم مي فيصل ووفاق قرشي، بحسب بيان لمؤتمر الطلاب المستقلين ـ جامعة الخرطوم، اطلعت عليه (الطريق).

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/1970770_294937507324303_2004680462_n-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/1970770_294937507324303_2004680462_n-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراحتجاجدان تجمع الأساتذة بجامعة الخرطوم، ما وصفه بالسلوك الهمجي والعنيف للأجهزة الأمنية تجاه الطلاب. وحمل بيان صادر اليوم الأربعاء باسم التجمع اطلعت عليه (الطريق)، المسؤولية كاملة لإدارة الجامعة والتي قال إنه لولا موقفها الضعيف لما تجرأت الأجهزة الأمنية على مثل هذا السلوك المرفوض، الذي ينطوي على كل معاني الاستهانة بالجامعة...صحيفة اخبارية سودانية