أعلنت سلطات ولاية قودوي الواقعة شمال غربي دولة جنوب السودان عن اعتزامها ترحيل عاصمة الولاية من مدينة (طمبرة) الي منطقة (نقوني) ، نسبة لوجود صعوبة لتخطيطها نسبة لانتشار عادة دفن الجثث داخل البيوت مما يصعب من امكانية فتح الطرق و ازالة المنازل العشوائية.

وقال حاكم ولاية قودوي باتريك رفائيل زموي، في ان “عادة دفن جثث الموتي داخل البيوت واحدة من الممارسات الثقافية لمجتمعات المنطقة، حيث توجد داخل البيت الواحد عدد من الجثث” . وزاد :” ثقافتنا هنا بها تحديات كبيرة ، لانه اذا توفى احد الاشخاص فانه يتم دفنه في منزله مما يعني انعدام المقابر”.

واشار الحاكم الى ان الحكومة لاتستطيع بناء مكاتبها او مؤسساتها دون ان يكون هناك مسح واعادة تخطيط للاراضي.

وزاد :” الآن اذا اردت ان اقوم بمسح الارض فان هذا سيتسبب لنا بمشاكل بين الحكومة والمجتمعات المحلية ، لذلك قررنا ان نذهب لمكان جديد يكون عاصمة للولاية ومقرا للحكومة ومؤسساتها، بعيدا عن مدينة طمبرة العاصمة الحالية”.

وتمارس العديد من المجتمعات المحلية بدولة جنوب السودان عادة دفن الاقارب داخل البيوت، ولا يلجأون لدفن موتاهم في المقابر العامة لاسباب ثقافية تخصها.

جوبا- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/05/جوبا-300x147.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/05/جوبا-95x95.jpgالطريقأخبارجنوب السودانأعلنت سلطات ولاية قودوي الواقعة شمال غربي دولة جنوب السودان عن اعتزامها ترحيل عاصمة الولاية من مدينة (طمبرة) الي منطقة (نقوني) ، نسبة لوجود صعوبة لتخطيطها نسبة لانتشار عادة دفن الجثث داخل البيوت مما يصعب من امكانية فتح الطرق و ازالة المنازل العشوائية. وقال حاكم ولاية قودوي باتريك رفائيل زموي،...صحيفة اخبارية سودانية