أصدر رئيس جمهورية جنوب السودان، سلفاكير ميارديت ، قرارا بتمديد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر في أربع من ولايات البلاد.

وبحسب القرار الذي بثه التلفزيون الحكومي الجمعة، فإن تمديد حالة الطوارئ سيشمل كلا من ولايات (قوقريال، التونج، واو، واويل)، الواقعة شمال غربي البلاد.

وتم فرض حالة الطوارئ في الولايات المذكورة في يوليو المنصرم، على خلفية أحداث عنف بين المجتمعات المحلية لأسباب تتعلق بنهب الأبقار والنزاع حول المراعي.

وظلت تلك الولايات تشهد أحداث عنف متفرقة بين المجتمعات المحلية من الرعاة والمزارعين ومعظمهم من قبيلة الدينكا.

وتُتهم قيادات حكومية تنحدر من تلك الولايات بتغذية الصراعات المحلية من خلال تسليح المجموعات العشائرية، بالأخص في ولاية قوقريال مسقط رأس الرئيس ميارديت.

وتعاني دولة جنوب السودان التي انفصلت عن السودان عبر استفتاء شعبي عام 2011، حربا أهلية بين القوات الحكومية وقوات المعارضة اتخذت بعدا قبليا.

وخلفت هذه الحرب حوالي عشرة آلاف قتيل، وشردت مئات الآلاف من المدنيين، ولم يفلح اتفاق سلام أبرم في أغسطس 2015 في إنهائها.

الطريق+وكالات

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/04/سلفاكير-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/04/سلفاكير-95x95.jpgالطريقأخبارجنوب السودانأصدر رئيس جمهورية جنوب السودان، سلفاكير ميارديت ، قرارا بتمديد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر في أربع من ولايات البلاد. وبحسب القرار الذي بثه التلفزيون الحكومي الجمعة، فإن تمديد حالة الطوارئ سيشمل كلا من ولايات (قوقريال، التونج، واو، واويل)، الواقعة شمال غربي البلاد. وتم فرض حالة الطوارئ في الولايات المذكورة في يوليو...صحيفة اخبارية سودانية