اختتمت اللجنة الفنية لترسيم الحدود بين السودان ودولة جنوب السودان اجتماعاتها دون الإعلان عن اتفاق على النقاط الخلافية أو إحراز تقدم يذكر.

وقال رئيس الجانب السوداني عبد الله الصادق، وفقا لوكالة (الاناضول) السبت، إن اللجنة أعدت تقريرا حول توصيف الحدود على الورق، لكنه امتنع عن ذكر النقاط الحدودية المختلف حولها أو تلك المتفق عليها، وأضاف أن اللجنة الفنية ستستأنف عملها في وقت لاحق يحدد فيما بعد.

وتوقع الصادق أن تتوصل اللجان المشتركة خلال الاجتماعات اللاحقة إلى إحراز تقدم كبير بين الجانبين بشأن عملية الترسيم والتوافق على النقاط المختلف بشأنها.

من جانبه ذكر رئيس جانب جنوب السودان داريوس قرنق أن العمل لم ينته بعد، و”لن نستطيع الإدلاء بأي معلومات أساسية حول الموضوع”.

وبالإضافة إلى منطقة أبيي الغنية بالنفط تتنازع حكومتا السودان وجنوب السودان على مناطق حدودية منها “دبة الفخار، وكفا كنجي، وكاكا، وحفرة النحاس” دون التوصل حتى الآن لتوافق بشأن تبعيتها لأي منهما.

الطريق+وكالات

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/حدودالا-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/حدودالا-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةاختتمت اللجنة الفنية لترسيم الحدود بين السودان ودولة جنوب السودان اجتماعاتها دون الإعلان عن اتفاق على النقاط الخلافية أو إحراز تقدم يذكر. وقال رئيس الجانب السوداني عبد الله الصادق، وفقا لوكالة (الاناضول) السبت، إن اللجنة أعدت تقريرا حول توصيف الحدود على الورق، لكنه امتنع عن ذكر النقاط الحدودية المختلف حولها...صحيفة اخبارية سودانية