اصدر رئيس جمهورية جنوب السودان الفريق اول سلفاكير ميارديت قرارا جمهوريا بفصل جميع أعضاء اللجنة العليا للقضاة التي تضم ١٥ عضوا بعد دخولهم في إضراب مفتوح عن العمل منذ شهر مايو المنصرم ، بعد ان تقدموا بمجموعة من المطالب من بينها اقالة رئيس الجهاز القضائي شان ريج مدوت وتحسين بيئة العمل في الجهاز القضائي.

 وكانت لجنة القضاة في جنوب السودان قد أعلنت الدخول في إضراب مفتوح عن العمل دون ان تتراجع عن قراراتها رغم تدخلات اللجنة التي كونها رئيس الجمهورية للنظر في مطالب القضاة ، حيث طلبت منهم مزاولة أعمالهم في جميع أرجاء البلاد، لكن اللجنة رفضت التراجع عن شروطها وواصلت في إضرابها الذي استمر لثلاثة أشهر.

ونص القرار الذي بثه التلفزيون الحكومي بجنوب السودان مساء الخميس بفصل جميع أعضاء لجنة القضاة المسئولة عن الإضراب من جميع مواقعهم بالسلطة القضائية من يوم صدور القرار .

 وتتمثل مطالب القضاة في التزام الحكومة بسداد متأخرات القضاة في العلاوات للسنوات الأربع الماضية، إلى جانب توفير وسائل لنقل القضاة من وإلى مواقع عملهم، وضمان العلاج الداخلي والخارجي للقضاة، وتوفير الأدوات المكتبية، وتعديل وتحسين الرواتب، إلى جانب حل معضلة نقل المتهمين الذين ينتظرون أحكامهم من السجن إلى المحاكم بشكل منتظم”.

وقال خالد محمد جادين، رئيس لجنة القضاة بجنوب السودان فى تصريح مقتضب لـ(الطريق)، انه يحترم القرار الرئاسي الذي قضي بفصله وبقية أعضاء اللجنة المفوضة من قبل الجمعية العمومية للقضاة ، واضاف :” هذا قرار جمهوري ويجب احترامه”.

جوبا- الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/10013695_10202819983834668_1583164250_n.jpg?fit=300%2C198&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/10013695_10202819983834668_1583164250_n.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارجنوب السوداناصدر رئيس جمهورية جنوب السودان الفريق اول سلفاكير ميارديت قرارا جمهوريا بفصل جميع أعضاء اللجنة العليا للقضاة التي تضم ١٥ عضوا بعد دخولهم في إضراب مفتوح عن العمل منذ شهر مايو المنصرم ، بعد ان تقدموا بمجموعة من المطالب من بينها اقالة رئيس الجهاز القضائي شان ريج مدوت وتحسين...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية