دشنت شرطة المرور السودانية، صباح السبت، بمنطقة الباقير، عمليات تفويج المركبات السفرية بالطرق القومية، واعلنت عن نشر أكثر من ألفي شرطي، وما يفوق المائتي دورية مرور لتنظيم حركة السير من العاصمة إلى الولايات خلال عطلة عيد الفطر.

واستخدمت شرطة المرور، لأول مرة،  طائرات مروحية لمراقبة وضبط عمليات التفويج.

وعادة ما تنتظم عمليات تفويج المركبات السفرية، خلال عطلات الأعياد، للحد من حوادث السير، عبر المراقبة الصارمة لضبط حركة المرور والحد من السرعة الزائدة للمركبات بالطرق السريعة والقومية.

ويغادر مئات الآلاف من السودانيين، العاصمة الخرطوم إلى ولايات السودان المختلفة مع اقتراب عطلة العيد،

وتشير احصائيات من شرطة المرور الى تزايد حوادث المرور بنسبة (143%) وتوقعت الاحصائية ان تقفز النسبة الى (193 %) في العام 2018م.

وحذر مسئولون بإدارة المرور، السائقين من مغبة عواقب السرعة الزائدة, وهددوا بسحب رخص القيادة لسائقين تجاوزوا سقف السرعة المسموح به.

وكشفت إحصائيات حكومية، عن ضبط 2,170,047  مخالفة مرورية، في البلاد، خلال العام الماضي، بجانب سحب 179 رخصة قيادة بسبب السرعة الزائدة بطرق المرور داخل المدن و 554 رخصة قيادة بطرق المرور السريع .

وتستخدم شرطة المرور 25 راداراً متحركاً بالطرق القومية لضبط السرعة الزائدة وتوفير 50 عربة بوكس لدعم عمل الرادار.

الخرطوم – الطريق

شرطة المرور: تدشين عمليات تفويج المركبات السفرية باستخدام الطيرانالطريقأخبارحوادث المروردشنت شرطة المرور السودانية، صباح السبت، بمنطقة الباقير، عمليات تفويج المركبات السفرية بالطرق القومية، واعلنت عن نشر أكثر من ألفي شرطي، وما يفوق المائتي دورية مرور لتنظيم حركة السير من العاصمة إلى الولايات خلال عطلة عيد الفطر. واستخدمت شرطة المرور، لأول مرة،  طائرات مروحية لمراقبة وضبط عمليات التفويج. وعادة ما تنتظم...صحيفة اخبارية سودانية