أعلن الامين العام لطائفة الانصار -أحد أكبر الطوائف الدينية في السودان- عبدالمحمود أبو، تاييده لمطالب نائب وزير الخارجية الأمريكي للحكومة السودانية بمراجعة وتعديل أو الغاء عدد من القوانين أبرزها التي تتحدث عن الحكم بإعدام المرتد عن دينه.

وكان نائب وزير الخارجية جون سوليفان، انهى زيارة الى الخرطوم، الجمعة الماضية، سجل خلالها زيارة نادرة لمسجد النيلين في مدينة أمدرمان، وجامعة القرآن الكريم حيث ألقى هناك محاضرة، وأجرى مقابلة مع رجال دين مسلمين ومسيحين في قاعة ملحقة بالمسجد.

وقال أبو في بيان اطلعت عليه (الطريق) اليوم الاربعاء، ان ماورد في خطاب نائب وزير الخارجية الأمريكي حول الحريات الدينية في السودان، خلال لقائه برجال الدين، “يتفق تماما مع منهجنا في التعامل مع الآخر، ودعوتنا لاحترام الكرامة الإنسانية وتعزيز التعايش السلمي بين الأديان”.

وكان رئيس هيئة علماء السودان، محمد عثمان صالح، اعلن  رفضهم المطالب الامريكية بحذف بعض النصوص من القوانين السودانية.وقال صالح أنهم لن يقبلوا بأي تعديلات في الحريات الدينية “لو انطبقت السماء على الأرض”.

وكشف عن رفضه مقابلة نائب وزير الخارجية الأمريكية رغم تسلمه دعوة شخصية، وقال “رفضت مقابلة المسؤول الأمريكي لأنه يريد فرض إملاءات علينا، ولا يريد حواراً”.

الطريق+وكالات

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/732-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/11/732-95x95.jpgالطريقأخبارالحريات الدينيةأعلن الامين العام لطائفة الانصار -أحد أكبر الطوائف الدينية في السودان- عبدالمحمود أبو، تاييده لمطالب نائب وزير الخارجية الأمريكي للحكومة السودانية بمراجعة وتعديل أو الغاء عدد من القوانين أبرزها التي تتحدث عن الحكم بإعدام المرتد عن دينه. وكان نائب وزير الخارجية جون سوليفان، انهى زيارة الى الخرطوم، الجمعة الماضية، سجل...صحيفة اخبارية سودانية