قالت عائلة المعتقل إبراهيم الشيخ وهو عضو حزب المؤتمر السوداني المعارض ورئيسه السابق، انها قلقة على صحته وعدم تمكنها من زيارته طيلة ايام الاعتقال التي امتدت لكثر من 10 ايام.

واعتقل الأمن السوداني الى جانب “الشيخ” القيادي بحزب المؤتمر السوداني، ابوبكر يوسف، عقب زيارة قاموا بيها الى طلاب بخت الرضا المستقيلين في مدينة جبل اولياء جنوبي العاصمة السودانية في 19 من الشهر الجاري.

وقالت، زوجة “الشيخ” أماني مالك، في بيان اطلعت عليه (الطريق) اليوم الاثنين، “تؤكد أسرة المعتقل إبراهيم الشيخ الرئيس السابق لحزب المؤتمر السودانى السابق أن جهاز الأمن لم يبلغ الأسرة بمكان اعتقاله ولا بأسباب اعتقاله ولا ظروف الاحتجاز”.

 واضافت مالك “الأسرة أيضا لم تقابل المعتقل إبراهيم الشيخ ولم تستلم سيارته وان كل ما تم السماح به هو تسليم ملابسه لاستقبال جهاز الأمن”.

ودعا البيان إلى الإفراج الفورى عنه وعن كافة المعتقلين.

الخرطوم- الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/ibraheem.jpg?fit=300%2C184&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/06/ibraheem.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارانتهاكات الأجهزة الأمنيةقالت عائلة المعتقل إبراهيم الشيخ وهو عضو حزب المؤتمر السوداني المعارض ورئيسه السابق، انها قلقة على صحته وعدم تمكنها من زيارته طيلة ايام الاعتقال التي امتدت لكثر من 10 ايام. واعتقل الأمن السوداني الى جانب 'الشيخ' القيادي بحزب المؤتمر السوداني، ابوبكر يوسف، عقب زيارة قاموا بيها الى طلاب بخت الرضا...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية