قالت وزارة الخارجية السودانية، ان 46 معدنا سودانيا موقوفين لدى السلطات المصرية، في وقت اكد وزير الخارجية ابراهيم غندور، اتفاقه مع نظيره المصري خلال زيارته الاخيرة للقاهرة، بترك ملف حلايب المتنازع عليها بين البلدين لرئيسي الدولتين مع استمرار السودان في اجراءاته القانونية الدولية.

ودعا غندور خلال خطاب له في البرلمان السوداني اليوم الاربعاء، الى عدم  التعامل بالعاطفة تجاه مصر، وانما بالاواصر التأريخية وما يربط البلدين.

 وقال “نقود هذه العربة رغم الاشواك”.

واشار الى أن العلاقات مع القاهرة لاتحتاج الى وساطات لاعادتها الى مسارها الطبيعي، ورأي أن حوار “الصراحة والشفافية” الذي دار في زيارته الاخيرة كفيل بحل اي مشكلة مستعصية.

 واكد استمرار الحوار بين البلدين بشأن تطبيق الاتفاقيات الموقعة للوصول الى تفاهمات بشأن القضايا مثار الخلاف على رأسها مثلث حلايب المتنازع عليه.

 وشكا غندور من الاختراق الذي وصفه  بالمستمر للسودانيين على حدود دول افريقية بحثا عن الذهب. وقال “تصلنا رسائل عديدة من النيجر ومالي، بشأن دخول سودانيين لاراضيهم  بدون تأشيرات”.

الخرطوم- الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/in-2.jpg?fit=300%2C151&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/in-2.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارحلايبقالت وزارة الخارجية السودانية، ان 46 معدنا سودانيا موقوفين لدى السلطات المصرية، في وقت اكد وزير الخارجية ابراهيم غندور، اتفاقه مع نظيره المصري خلال زيارته الاخيرة للقاهرة، بترك ملف حلايب المتنازع عليها بين البلدين لرئيسي الدولتين مع استمرار السودان في اجراءاته القانونية الدولية. ودعا غندور خلال خطاب له في البرلمان...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية