قال سفير السودان في مصر، ومندوبها في جامعة الدول العربية، عبد المحمود عبد الحليم، إن “لقاءً محتملا سيعقد بين رؤساء السودان ومصر وإثيوبيا، لبحث أزمة “سد النهضة” الإثيوبي، منتصف الشهر الجاري، في رواندا على هامش القمة الإفريقية”.

ويترأس الرئيس السوداني عمر البشير، وفد بلاده المشارك في القمة الأفريقية الـ 27 لرؤساء الدول والحكومات الأعضاء بالاتحاد الأفريقي، التي تنعقد يومي الأحد والاثنين المقبلين بالعاصمة الرواندية كيغالي .بحسب مسؤول سوداني رفيع فضل عدم ذكر اسمه لوكالة (الأناضول).

واشار السفير السوداني، إلى “أن لقاءً آخر مرتقب، سيجمع الرئيسين المصري عبد الفتاح السيسي، والسوداني عمر البشير، في العاصمة المصرية”.

وكان الرئيس الرواندي بول كاجامي أكد أن “الرئيس البشير مرحب به في كيغالي في أي وقت، وسيكون حراً في بلده الثاني، ولن نستجيب لدعوات المحكمة الجنائية الدولية بتوقيفه، ولن نسمح بإتخاذ أي إجراء من هذا النوع ضده”.

وتنعقد القمة الإفريقية في دورتها السابعة والعشرين في العاصمة الرواندية كيغالي، يومي الأحد والإثنين 17 و18 يوليو/ تموز الجاري.

وذكر السفير أنه “تجري خلال هذه الأيام مشاروات بين وزراء معنيين بالدول الثلاث لتحديد مواعيد توقيع العقد مع المكتب الاستشاري (معني بدراسات فنية متعلقة بحصص المياه والتأثيرات المتوقعة للسد)، وما تزال المشاورات مستمرة”.

وقال مسؤول سوداني رفيع يشارك في الاجتماعات التمهيدية للقمة الأفريقية، للأناضول، “إن الرئيس البشير سيتوجه يوم السبت على رأس وفد رفيع المستوى للمشاركة في القمة الأفريقي بالعاصمة كيغالي”؛ مشيرا إلى أن رواندا “قدمت الدعوة للرئيس البشير للمشاركة في القمة الإفريقية وأبلغت السودان رسميا باستضافة الرئيس البشير”.

وكشف المصدر أن “الرئيس الرواندي بول كاجامي أكد لنظيره السوداني عمر البشير ترحيبه بزيارته لرواندا، وأن بلاده لن تستجيب لدعوات للمحكمة الجنائية الدولية لإلقاء القبض على الرئيس البشير؛ وأنها لن تتخذ أي إجراء من هذا النوع ضد البشير”.

ويذكر أن رواندا ليست دولة عضو في محكمة الجنايات الدولية لكنها لديها التزام بالتعاون مع المحكمة.

وسبق أن شارك البشير في القمة الأفريقية بجنوب أفريقيا في يونيو 2015، بالرغم من توقيع هذا البلد على الميثاق المؤسس للمحكمة الجنائية الدولية، كما زار البشير أوغندا وجيبوتي خلال العام الحالي بالرغم من توقيعهما على ذات الميثاق.

وقالت المحكمة الجنائية الدولية، الثلاثاء، إنها أحالت جمهوريتي أوغندا وجيبوتي إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وجمعية الدول الأطراف في نظام “روما” المؤسس للمحكمة ذاتها، لعدم اعتقال الرئيس السوداني، عمر البشير أثناء وجوده على أراضيهما.

وكان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حرّك في 31 مارس 2005 قضية ضد عمر البشير بالجنائية الدولية لارتكاب “جرائم ضد الانسانية” في إقليم دارفور، وأصدرت محكمة الجنائية الدولية بعدها مذكرتي اعتقال بحق البشير على خلفية خمس تهم بارتكاب “جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب والإبادة الجماعية في دارفور في الفترة من 2003-2008″، وهي التهم التي ينفيها البشير بشكل قاطع.

الطريق+وكالات

قمة مرتقبة بين رؤساء مصر والسودان وإثيوبيا على هامش القمة الافريقية بروانداhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/22657-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/03/22657-95x95.jpgالطريقأخبارمياه النيلقال سفير السودان في مصر، ومندوبها في جامعة الدول العربية، عبد المحمود عبد الحليم، إن 'لقاءً محتملا سيعقد بين رؤساء السودان ومصر وإثيوبيا، لبحث أزمة 'سد النهضة' الإثيوبي، منتصف الشهر الجاري، في رواندا على هامش القمة الإفريقية'. ويترأس الرئيس السوداني عمر البشير، وفد بلاده المشارك في القمة الأفريقية الـ 27...صحيفة اخبارية سودانية