تقدم محامون سودانيون، بعريضة طعن دستوري ودعوى حماية حق دستوري، امام المحكمة الدستورية بالخرطوم، اليوم الخميس، مطالبين بتوفير الحماية لعشرات النشطاء السياسيين الذين تم اعتقالهم خلال تجمعات سلمية شهدتها العاصمة السودانية، منتصف يناير الجاري.

وقال المحامون في عريضتهم للمحكمة الدستورية ان موكليهم اعتقلوا خلال تجمعات ومواكب سلمية نظمتها احزاب معارضة منتصف يناير الحالي بالخرطوم وامدرمان، ولم يُسمح لهم بمقابلة عائلاتهم ولا محاموهم، ولم توجه اية بلاغات جنائية في مواجتهم، ومكانهم غير معلوم.

ورأى مقدمو الطعن، ان الحكومة من واجبها حماية الطاعنين.

ووجه الطعن ضد حكومة السودان (المطعون ضده الاول) ، وجهاز الامن والمخابرات الوطني (المطعون ضد الثاني)، وذكرت العريضة الدستورية ان المطعون ضده الثاني خالف المواد ( 29) ، (31) ، (40-أ) ، (48) من دستور جمهورية السودان الانتقالي ، لسنة 2005م. كما خالف المواد (2) ، (7) ، (8) ، (9) ، (30) من الاعلان العالمي لحقوق الانسان, وخالف المواد (2) ، (5)، (9)، (17) ، (19)، (21) من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، والمواد _2) ، (4) ، (6)، من الميثاق الافريقي لحقوق الانسان والشعوب، والمواد (2) ، (3-أ)، (4) ، (8) ، (28) من الميثاق العربي لحقوق الانسان.

وطلب مقدمو الطعن، من المحكمة الدستورية إعلان عدم دستورية احتجار واعتقال الطاعنين، واطلاق سراحهم فوراً، والاحتفاظ بالحق في التعويض في وقت لاحق.

الخرطوم – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2018/01/اعتقال-300x192.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2018/01/اعتقال-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارالتزامات السودان بموجب العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسة,حقوق إنسان,حقوق الإنسان في السودانتقدم محامون سودانيون، بعريضة طعن دستوري ودعوى حماية حق دستوري، امام المحكمة الدستورية بالخرطوم، اليوم الخميس، مطالبين بتوفير الحماية لعشرات النشطاء السياسيين الذين تم اعتقالهم خلال تجمعات سلمية شهدتها العاصمة السودانية، منتصف يناير الجاري. وقال المحامون في عريضتهم للمحكمة الدستورية ان موكليهم اعتقلوا خلال تجمعات ومواكب سلمية نظمتها احزاب معارضة...صحيفة اخبارية سودانية