بحثت مسؤولة أممية اليوم الاربعاء، مع  نائب الرئيس السوداني، الاوضاع الانسانية باقليم دارفور و أوضاع اللاجئين من دولة جنوب السودان.

 وإلتقت  منسق الأمم المتحدة المقيم للشئون التنموية والإنسانية بالسودان،مارتا رويداس نائب الرئيس السوداني بكري حسن صالح بالخرطوم.

وتناول اللقاء طبقا لتعميم صحفي، عدة قضايا من بينها دعم الأمم المتحدة في مجال تنفيذ أهداف التنمية المستدامة و الربط بين مجالي العمل الإنساني و التنموي، والوضع في دارفور و العمل على دعم الحلول طويلة الأمد. تناول الأجتماع كذلك العمل على بناء قدرات مؤسسات الدولة و أوضاع اللاجئين من دولة جنوب السودان.

و لفت التعميم، الى اشارة نائب الرئيس السوداني  الى التقدم الملحوظ في العلاقة بين الطرفين، و شدد على أهمية التعاون والتنسيق في كافة مجالات العمل المشترك.

من جانبها، أكدت رويداس على رغبة الأمم المتحدة في المزيد من التعاون إستناداً على التقدم المحرز خلال السنوات الماضية من جانب حكومة السودان في وضع إطارٍ للسلامِ و التنمية.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/ss-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/12/ss-95x95.jpgالطريقأخبارالعمليات الانسانية في السودانبحثت مسؤولة أممية اليوم الاربعاء، مع  نائب الرئيس السوداني، الاوضاع الانسانية باقليم دارفور و أوضاع اللاجئين من دولة جنوب السودان.  وإلتقت  منسق الأمم المتحدة المقيم للشئون التنموية والإنسانية بالسودان،مارتا رويداس نائب الرئيس السوداني بكري حسن صالح بالخرطوم. وتناول اللقاء طبقا لتعميم صحفي، عدة قضايا من بينها دعم الأمم المتحدة في مجال...صحيفة اخبارية سودانية