اعرب، وكيل الامين العام للامم المتحدة لادارة عمليات حفظ السلام جان بيير لاكروا عن قلقه البالغ ازاء استمرار اعمال العنف المسلح بين الحكومة والمعارضة المسلحة بجنوب السودان برغم اعلان رئيس الجمهورية عن وقف اطلاق النار من طرف واحد في مايو المنصرم.

 واشار الى ان استمرار المواجهات سيعيق اي فرص لتحقيق السلام وعودة الاستقرار وتوصيل المساعدات الانسانية للمدنيين في مناطق النزاع المسلح.

وقال لاكروا في تصريحات للصحفيين اليوم الخميس، بالعاصمة جوبا مختتما زيارته التي استمرت لثلاثة ايام انه ناقش مع رئيس جنوب السودان واعضاء حكومته سبل دعم مبادرة الايقاد الرامية لاعادة احياء اتفاق السلام الموقع بين الحكومة والمتمردين في اغسطس 2015 ، مضيفا بقوله :”

ناقشنا مع رئيس الحمهورية سلفاكير ميارديت وعدد من قيادات الحكومة كيفية انجاح المبادرات التي تقودها منظمة الايقاد في خصوص احياء عملية السلام ، واكدت في تلك الاجتماعات على ترحيب الامم المتحدة باي عملية من شانها ان تؤدي لوقف القتال في جنوب السودان، بجانب دعمنا غير المحدود للايقاد “.

وطالب المسؤول الاممي السلطات الحكومية بجنوب السودان بضرورة التعاون مع منظمات الامم الانسانية وبقية المنظمات الانسانية من اجل توصيل المساعدات الانسانية للمحتاجين في مناطق النزاعات .

جوبا- الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/08/وكيل-الامين-العام-لعمليات-خفظ-السلام.jpg?fit=300%2C225&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/08/وكيل-الامين-العام-لعمليات-خفظ-السلام.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارجنوب السوداناعرب، وكيل الامين العام للامم المتحدة لادارة عمليات حفظ السلام جان بيير لاكروا عن قلقه البالغ ازاء استمرار اعمال العنف المسلح بين الحكومة والمعارضة المسلحة بجنوب السودان برغم اعلان رئيس الجمهورية عن وقف اطلاق النار من طرف واحد في مايو المنصرم.  واشار الى ان استمرار المواجهات سيعيق اي فرص لتحقيق...صحيفة اخبارية سودانية