دعا رئيس البرلمان السوداني، إبراهيم أحمد عمر، لضرورة ايجاد حلول للمشكلات العالقة بين الخرطوم وبكين بسبب ديون شركات النفط الصينية.

وجدد احمد عمر، خلال لقائه بنائب وزير العلاقات الخارجية  بالحزب الشيوعي الصيني لي جونغ، اليوم الاحد، تمسك السودان بعلاقات متميزة مع الصين في كافة المجالات، وتناول الجانبان، العلاقات بين البلدين بجانب نتائج مشاركة الوفد الصيني، في مؤتمر الفكر السنوي الذي ينظمه المؤتمر الوطني والذي اختتم اعماله امس بالخرطوم .

وشدد عمر، على ضرورة ايجاد حلول للمشكلات العالقة في مجال العمل الاقتصادي والتنموي حتى يتمكن الجانبان من المضي لتحقيق تطلعات الشعبين الصديقين .

من جانبه اكد جونغ على متانة العلاقات بين البلدين وقال إنها تقف على أرضية صلبة  وأن التواصل والتشاور بين الأطراف يساعد على تطوير الشراكة القائمة بين البلدين ويفتح آفاق جديدة للتعاون والعمل المشترك.

وتعد الصين الشريك الاستراتيجي الأول للسودان في مجال النفط والغاز، حيث لعبت دورا رئيسا في استخراج النفط بالسودان منذ العام 1999. وتعمل الشركة الوطنية الصينية للبترول شريكا رئيسا في مشاريع بغرب وجنوبي السودان.

وتشتكي الحكومة الصينية من عدم تمكن السودان من سداد ديونه للصين الناجمة عن شراء الخرطوم حصة الصين من النفط المنتج لتغطية الاستهلاك المحلي. وتبلغ ديون الصين على السودان ملياري دولار حتى نهاية العام الماضي.

ويبلغ إنتاج السودان من النفط حوالي 120 ألف برميل يوميا بعد انفصال جنوب السودان في 2011، وذهاب ثلاثة أرباع الآبار النفطية لدولة الجنوب، حيث كان إنتاج النفط قبل الانفصال 450 ألف برميل يوميا.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/نفط-الجنوب-300x185.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/نفط-الجنوب-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراقتصاددعا رئيس البرلمان السوداني، إبراهيم أحمد عمر، لضرورة ايجاد حلول للمشكلات العالقة بين الخرطوم وبكين بسبب ديون شركات النفط الصينية. وجدد احمد عمر، خلال لقائه بنائب وزير العلاقات الخارجية  بالحزب الشيوعي الصيني لي جونغ، اليوم الاحد، تمسك السودان بعلاقات متميزة مع الصين في كافة المجالات، وتناول الجانبان، العلاقات بين البلدين...صحيفة اخبارية سودانية