دعت وزارة التعليم العالي في السودان، الى سن قوانين تجرّم حمل السلاح وادوات العنف داخل الجامعات السودانية في اعقاب عمليات عنف اودت بحياة طلاب مؤخرا. فيما طالب نواب في البرلمان بحظر النشاط السياسي في الجامعات.

واشارت وزيرة التعليم العالي، سمية ابو كشوة، الى ان النصف الاول من العام  الحالي شهد وقوع حوادث في 4 جامعات من جملة 46 جامعة و87 كلية خاصة.

 وطالبت ابو كشوة في معرض ردها على مسالة مستعجلة حول تزايد العنف بالجامعات السودانية في البرلمان اليوم الثلاثاء، مؤسسات التعليم العالي، بتنصيب بوابات الكترونية،  وكاميرات مراقبة واجهزة كشف الاسلحة بجانب تطوير الحرس الجامعي ليصبح بفعالية شرطية، لوضع حد لتسرب الاسلحة البيضاء والنارية.

واشارت الوزيرة الى  استقلالية الجامعات. وقالت “لا توجد اي جهة لها سيادة عليها بنص قوانينها لكنها قد تطلب تدخل القوات النظامية او العدلية في حال انفراط الامن واستخدام السلاح”.

وعزت الوزير العنف في الجامعات الى التجاذبات والمشادات السياسية.

وقالت ان “الاسلحة لاتخزن في الجامعات وانما في السكن او مناطق قريبة لا تقع ضمن ادارة الجامعة”.

واكدت ابوكشوة ان سلطة وزارتها علي الجامعات التي تدار بواسطة مدراء معينين من رئاسة الجمهورية اشرافية فقط ولا تتدخل في التفاصيل الادارية، كما اكدت عدم تبعية السكن الجامعي للوزارة وليس لها سلطة عليه

واعترضت ابوكشوة في ردها على اسئلة النواب الفرعية ،علي حظر  السياسي السلمي ، وقالت ان للجامعات قوانين لمحاسبة الطلاب، واضافت”  اذا فصل طالب تقوم الدنيا ولا تقعد وتبدا التدخلات من خارج الجامعة”.

 وانتظم طلاب بعدد من الجامعات السودانية ابريل الماضي، في احتجاجات بعد مقتل الطالب ابوبكر الصديق، بجامعة كردفان غربي البلاد، وتصاعدت بعيد اغتيال مسلح، الطالب في كلية الآداب بجامعة امدرمان الاهلية محمد الصادق ويو داخل مقر الجامعة.

ويوثق المهتمون بالحراك الطلابي في السودان، مقتل نحو (23) طالباً وطالبة – ظل قتلتهم بمنأى عن العدالة -بمختلف الجامعات السودانية، هم: (أبو بكر حسن محمد طه، خنساء محمد آدم، يوسف علم الدين البشير، بشير الطيب، التاية محمد أبو عاقلة، سليم محمد أبوبكر، طارق محمد إبراهيم، محمد عبد السلام، الشريف حسب الله شريف، ميرغني محمود النعمان، عبد الرحمن، محمد يونس نيل، الصادق يعقوب عبد الله، النعمان أحمد القرشي، عادل محمد أحمد حماد، معتصم حامد أبو القاسم، عبد الحكم موسى، خالد محمد نور،  علي ابكر موسى،  الطيب صالح، مناضل إسماعيل، يوسف علم الدين بشير).

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/04/hg-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/04/hg-95x95.jpgالطريقأخبارالتعليم,العنف الطلابيدعت وزارة التعليم العالي في السودان، الى سن قوانين تجرّم حمل السلاح وادوات العنف داخل الجامعات السودانية في اعقاب عمليات عنف اودت بحياة طلاب مؤخرا. فيما طالب نواب في البرلمان بحظر النشاط السياسي في الجامعات. واشارت وزيرة التعليم العالي، سمية ابو كشوة، الى ان النصف الاول من العام  الحالي شهد...صحيفة اخبارية سودانية