طالب المدير التنفيذي لمنظمة تمكين المجتمع من أجل التقدم – منظمة وطنية – من الهيئة الحكومية للتنمية في شرق افريقيا (ايقاد)، ادموند ياكاني، بتحديد فترة انتقالية جديدة تمتد لخمس سنوات، من خلال منبر اعادة احياء اتفاقية السلام الموقع بين الحكومة والمعارضة في اغسطس من العام 2015،  لاتاحة الفرصة امام الاطراف للاعداد لاقامة انتخابات نزيهة بنهاية الفترة الانتقالية.

وقال ياكاني، في تصريحات للصحفيين بالعاصمة جوبا اليوم الخميس:” لايمكن اجراء انتخابات حرة ونزيهة خلال فترة انتقالية قصيرة، فالاطراف المتحاربة تحتاج لثلاث سنوات على الاقل لترتيب اوراقها وتهيئة الاجواء لاقامة الانتخابات العامة، فهناك ضرورة لاقامة تعداد سكاني، وترسيم حدود الدوائر الجغرافية، كما ان هناك حوجة لتثقيف الناس عن الانتخابات”.

واشار ياكاني ان فترة الخمس سنوات ستساعد الاطراف ايضا على تنفيذ بنود التسوية الجديدة التي سيتم التوصل اليها خلال مباحثات اعادة احياء اتفاق السلام التي ستنطلق اعمالها في الخامس عشر من الشهر الجاري بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا.

وزاد قائلا:”مثلا يمكن ان يخصص العام 2018 لتنفيذ بند الترتيبات الأمنية ووقف اطلاق النار، على ان تبدأ الترتيبات الاولية للانتخابات مبكرا في العام 2019، ومنها التعداد السكاني وتسجيل الاحزاب المشاركة في الانتخابات ، بجانب تعديل القوانين والتشريعات المرتبطة بالعملية الانتخابية”.

وناشد ياكاني، الايقاد بضرورة وضع خطة واضحة لعملية اعادة احياء اتفاقية السلام تشمل الترتيبات السياسية، الترتيبات الامنية وآلية تنفيذ الاتفاق الذي ستتوصل اليه الاطراف” والبدء بالتفكير في الصيغة المثلي لتقاسم السلطة التنفيذية والتشريعية بين المجموعات السياسية “.

جوبا- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/07/kkk-300x177.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/07/kkk-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارجنوب السودانطالب المدير التنفيذي لمنظمة تمكين المجتمع من أجل التقدم – منظمة وطنية – من الهيئة الحكومية للتنمية في شرق افريقيا (ايقاد)، ادموند ياكاني، بتحديد فترة انتقالية جديدة تمتد لخمس سنوات، من خلال منبر اعادة احياء اتفاقية السلام الموقع بين الحكومة والمعارضة في اغسطس من العام 2015،  لاتاحة الفرصة امام...صحيفة اخبارية سودانية