هدد مجلس الصحوة الثوري الذي يقوده الزعيم الأهلي، موسى هلال، والذي يعتكف منذ سنوات ببلدة مستريحة بولاية شمال دارفور،  مغاضبا الخرطوم، بمحاسبة وكشف كل من تمتد يده للمال العام في دارفور في الدواوين الحكومية وتقديمه لمحاكم ثورية ودون تأخير”، لكنه لم يوضح أي آلية لتنفيذ المحاكمات.

وقال بيان مذيل باسم هلال، اطلعت عليه (الطريق)، اليوم السبت وصادر عن قيادة مجلس الصحوة، توجيه عام أول في الملف الاقتصادي في دارفور بالقضاء على الفساد في دارفور، في إطار العمل، على ما سماه البيان فك الارتباط الإداري.

وفيما بدا أنها رسالة مبطنة للحكومة السودانية، أشار البيان “إننا ندرك أن الاطماع تتزايد في غرب البلاد ، دارفور وكردفان ، فمع تنوعهما الثقافي والعرقي وتواصلهما التاريخي ، يشكلان ثقلاً بشرياً وثرواتياً في السودان التاريخ والحاضر والمستقبل من المنظور السياسي والإقتصادي ولا يمكن الإستمرار في تجاهلنا”.

ولفت البيان، إلى أن دارفور خصوصاً تمتلك معظم ثروة السودان اليوم من النفط والغاز والذهب واليورانيوم والنحاس ومعادن أخرى نفيسة.

وشدد على امتلاكهم القوة العسكرية الضاربة وأنهم جاهزون للضرب بيد من حديد على “كل من تمتد يده لتسرق ثرواتنا وتزعزع أمن أهله واطفاله” على حد وصف البيان.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/hilal2-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/hilal2-95x95.jpgالطريقأخباردارفورهدد مجلس الصحوة الثوري الذي يقوده الزعيم الأهلي، موسى هلال، والذي يعتكف منذ سنوات ببلدة مستريحة بولاية شمال دارفور،  مغاضبا الخرطوم، بمحاسبة وكشف كل من تمتد يده للمال العام في دارفور في الدواوين الحكومية وتقديمه لمحاكم ثورية ودون تأخير'، لكنه لم يوضح أي آلية لتنفيذ المحاكمات. وقال بيان مذيل باسم...صحيفة اخبارية سودانية