طالب مكتب تنسيق العمليات الانسانية التابع للأمم المتحدة بدولة جنوب السودان السلطات الحكومية باجراء تحقيق موسع حول تعرض منظمات الاغاثة الانسانية العاملة في البلاد لنهب 700 طن متري خلال شهر يوليو المنصرم في اكثر من 6 حالات اعتداء من قبل مدنيين ومسلحين مجهولين في مناطق شرق الاستوائية – جنوب شرق ، البحيرات – وسط، اعالي النيل الواقعة شمال شرقي البلاد بجانب مناطق واراب بوسط البلاد.

وقالت المكتب في نشرة دورية، ان كمية الغذاء الذي تم نهبه من المخازن و الشاحنات العابرة في الطرق كان سيكفي لاطعام الالاف من المحتاجين و المتضررين من ازمة نقص الغذاء بتلك المناطق.

واشارت النشرة التى اطلعت عليها (الطريق)، الى ارتفاع معدل نهب مواد الاغاثة خلال شهر يوليو الذي سجل 15 حادثة نهب علي امتداد البلاد، مقارنة مع 7 حالات في يوليو وخمسة في مايو الماضيين، مبينة بان جنوب السودان شهدت 24 حادثة نهب لمخازن تابعة للمنظمات الاغاثة الانسانية منذ شهر يناير من هذا العام.

 وزادت  :” في مدينة رومبيك باواسط  البلاد تعرضت شاحنة محملة بـ77 طن من المواد الغذائية للنهب من قبل المدنيين في التاسع من يوليو الماضي”.

وطالب النشرة، الحكومة باجراء تحقيق موسع لاستعادة تلك المواد الغذائية ومعاقبة الاشخاص المتورطين فيها ، واضافت بالقول :” المنظمات الانسانية قلقة من ازدياد حالات النهب وتطالب الحكومة بمساعدتها باجراء تحقيق حول تلك الاحداث ومعاقبة مرتكبيها بعد استرداد المواد الغذائية المنهوبة”.

هذا وكانت السلطات الحكومية قد عرضت قبل شهرين توفير الحماية لمنظمات الاغاثة العاملة في جنوب السودان، لكن هذا العرض قوبل بالرفض من تلك المنظمات التي اعتبرت ان ذلك قد يقدح في حياديتها.

جوبا- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/08/اغاثة-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/08/اغاثة-95x95.jpgالطريقأخبارجنوب السودانطالب مكتب تنسيق العمليات الانسانية التابع للأمم المتحدة بدولة جنوب السودان السلطات الحكومية باجراء تحقيق موسع حول تعرض منظمات الاغاثة الانسانية العاملة في البلاد لنهب 700 طن متري خلال شهر يوليو المنصرم في اكثر من 6 حالات اعتداء من قبل مدنيين ومسلحين مجهولين في مناطق شرق الاستوائية – جنوب...صحيفة اخبارية سودانية