حمّل وزير البيئة والموارد الطبيعية في السودان، حسن هلال، وزارة الصحة مسؤولية تفشي الاسهالات المائية، واكد ان انعدام الصرف الصحي من اخطر الملوثات وكشف عن استجلاب قرضين من دولتي الصين والبحرين بقيمة مليار و300 مليون جنيه لانشاء شبكة للصرف الصحي الآمن.

وقال هلال في تصريحات صحفية اليوم الاربعاء، ان “المشاكل البيئية وعدم وجود صرف صحي ساهم في انتشار الاسهالات المائية” واعتبر ان المسئول الاول عنها هي وزارة الصحة.

وقال “الازمة اصبحت صحية بيئية ثقافية ومسئولية وطنية نعمل على تداركها”.

 وعد هلال في رده على مداولات النواب بشان تقرير لجنة البيئة عن بيان وزارته، التصحر وانعدام الصرف الصحي من اخطر الملوثات، وسببا في الاصابة بمعظم الامراض الراهنة.

 فيما شددت رئيس لجنة البيئة بالبرلمان، امتثال الريح، على وضع اشتراطات وقيود للنفايات الطبية في المرافق الصحية في ظل وجود محرقتين فقط في العاصمة.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/صحة-البيئة-300x149.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/صحة-البيئة-95x95.jpgالطريقأخبارالصحةحمّل وزير البيئة والموارد الطبيعية في السودان، حسن هلال، وزارة الصحة مسؤولية تفشي الاسهالات المائية، واكد ان انعدام الصرف الصحي من اخطر الملوثات وكشف عن استجلاب قرضين من دولتي الصين والبحرين بقيمة مليار و300 مليون جنيه لانشاء شبكة للصرف الصحي الآمن. وقال هلال في تصريحات صحفية اليوم الاربعاء، ان 'المشاكل...صحيفة اخبارية سودانية