يبدأ وزير الخارجية السوداني، ابراهيم غندور، زيارة رسمية الى القاهرة السبت المقبل، لاجراء مباحثات مع نظيره المصري سامح شكري، بعد أيام من إعلان تأجيل الزيارة التي كانت مقررة الاربعاء الماضي، بسبب انشغالات داخلية.

والتقى وزير الخارجية بمكتبه في الخرطوم اليوم الخميس، سفير مصر لدى السودان اسامة شلتوت.

وقالت الخارجية في بيان اطلعت عليه (لطريق)، أن اللقاء بحث مسيرة العلاقات بين البلدين وضرورة التنسيق والتشاور حول عدد من القضايا التي تهم البلدين على الصعيدين الثنائي والاقليمي.

وأبلغ غندور السفير المصري، أنه سيزور القاهرة السبت المقبل، تلبيةً لدعوة من نظيره المصري سامح شكري بهدف إجراء مباحثات “معمقة في إطار أعمال التشاور السياسي  بين وزارتي خارجية البلدين الشقيقين”.

وتأتي الزيارة في وقت تشهد فيه العلاقات بين مصر والسودان توترا ومشاحنات؛ بسب قضايا خلافية، أبرزها النزاع الحدودي على مثلث “حلايب وشلاتين”.

والسبت الماضي، أعلن الجيش السوداني، أنه يخوض معارك مسلحة مع “قوات مرتزقة” دخلت الإقليم من حدود ليبيا وجنوب السودان في وقت متزامن.

وفي خطابه أمام احتفال بقدامى المحاربين في مقر وزارة الدفاع السودانية بالخرطوم، مؤخراً، قال الرئيس السوداني عمر البشير إن الجيش “صادر عربات ومدرعات مصرية كانت بحوزة متمردين” خلال المعارك الأخيرة في دارفور غربي البلاد.

في المقابل قال الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، ، إن بلاده “لم ولن تتآمر ضد السودان، أو تتدخل في شأن أية دولة أخرى”.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/غندور-300x217.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/غندور-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةيبدأ وزير الخارجية السوداني، ابراهيم غندور، زيارة رسمية الى القاهرة السبت المقبل، لاجراء مباحثات مع نظيره المصري سامح شكري، بعد أيام من إعلان تأجيل الزيارة التي كانت مقررة الاربعاء الماضي، بسبب انشغالات داخلية. والتقى وزير الخارجية بمكتبه في الخرطوم اليوم الخميس، سفير مصر لدى السودان اسامة شلتوت. وقالت الخارجية في بيان...صحيفة اخبارية سودانية