قالت مصادر دبلوماسية في القاهرة اليوم السبت، ان وزير الخارجية المصري، سامح شكرى، سيزور السودان نهاية الشهر الحالى لعقد جولة جديدة من المشاورات السياسية مع نظيره السودانى إبراهيم غندور.

 ولفتت المصادر بحسب صحيفة الوطن المصرية، بان الزيارة ستعمل على إزالة أى توترات بين “القاهرة والخرطوم”، كما ستتم مناقشة كافة المسائل العالقة بين البلدين، ومتابعة نتائج أعمال اللجنة القنصلية بينهما، والتعاون فى مجال مكافحة الإرهاب والفكر المتطرّف. وأوضحت المصادر أن الهدف من جولة شكرى الثانية فى الخرطوم تعزيز مسار العلاقات بين البلدين ومنع أى محاولات للوقيعة وإثارة الخلافات بينهما، مثلما حدث خلال الفترة الماضية، وهو الأمر الذى حالت دونه المشاورات المستمرة بين الجانبين.

وكان سفير السودان فى القاهرة عبدالمحمود عبدالحليم: قال إن “السفارة تستعد حالياً لزيارة سامح شكرى للخرطوم، لعقد الجولة الثانية من المشاورات السياسية بين البلدين، كما سينعقد اجتماع لجنة المنافذ المشتركة، منتصف أغسطس المقبل”.

الطريق+وكالات

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/04/شكري.png?fit=300%2C179&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/04/شكري.png?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارعلاقات خارجيةقالت مصادر دبلوماسية في القاهرة اليوم السبت، ان وزير الخارجية المصري، سامح شكرى، سيزور السودان نهاية الشهر الحالى لعقد جولة جديدة من المشاورات السياسية مع نظيره السودانى إبراهيم غندور.  ولفتت المصادر بحسب صحيفة الوطن المصرية، بان الزيارة ستعمل على إزالة أى توترات بين 'القاهرة والخرطوم'، كما ستتم مناقشة كافة المسائل...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية