قال وزير المالية السوداني، محمد عثمان الركابي، ان تنفيذ موازنة العام 2017م، واجهته مجموعة صعاب ابرزها تراجع معدلات النمو واضطراب اسعار الصرف وتدني اسعار النفط بجانب زيادة معدلات تدفقات اللاجئيين والعمالة الاجنبية للبلاد.

وكشف الوزير، عن عدم انتظام دولة جنوب السودان في سداد مستحقات رسوم العبور والترتيبات المالية الانتقالية، واشار الى ان الاستثمار في مجال النفط لايزال ضعيفا لتاثر الشركات بانخفاض العائدات وتراكم الديون.

 وتعهد الركابي امام البرلمان اليوم الاثنين، بمواصة الاصلاح المالي والنقدي لتهيئة الاقتصاد لمرحلة ما بعد إلاسقاط الكامل للعقوبات والاهتمام برفع مستوى معاش الناس وتحسين الخدمات المقدمة لهم بزيادة الصرف المنحاز للفقراء وضبط الاولويات في الانفاق الحكومي.

وتوقع الوزير ان يبلغ الناتج المحلي الاجمالي خلال الحالي  872 مليار جنيه بمعدل نمو 5.3% واعلنت عن انخفاض العجز في الميزان التجاري خلال الربع الاول من 2017 الى 648 مليون دولار مقارنة ب1,260 مليون دولار من نفس الفترة من العام السابق.

وعزا الركابي ارتفاع مستوى التضخم في الثلاثة شهور الاولى من العام الجاري الى 33.7% مقارنة بـ12.4% لذات الفترة من 2016، لانعكاس اثر الاصلاحات الاقتصادية التي وصف الركابي طبيعتها بالتضخمية لزيادة الصرف على مستحقات العاملين بالدولة والاسر الفقيرة والتأمين الصحي الى جانب إنعكاس سعر الصرف.

وقال الوزير “سجل سعرالصرف في السوق المنظم خلال الربع الاول من العام الجاري متوسط  6.7% للدولار مقابل متوسط 6.1% للدولار خلال نفس الفترة من العام 2016م وذلك بسبب تطببيق حزمة اجراءات اصلاحية لتقريب الفجوة بين السعرالرسمي والموازي فيما ارتفع نمو عرض النقود بنهاية الربع الاول من 2017 الى 11.9% مقارنة بمعدل 7.6% في الربع الاول من العام الماضي”.

وتوقع ان يبلغ الناتج المحلي الاجمالي بالاسعار الجارية خلال العام الجاري 872 مليار جنيه بمعدل نمو 5.3% ، مقابل 694 مليار لـ2016 م واعلن انخفاض العجز في الميزان التجاري خلال الربع الاول من 2017 الى 648 مليون دولار مقارنة ب1,260 مليون دولار من نفس الفترة من العام السابق بنسبة انخفاض 48.6% لارتفاع الصادرات بمعدل 47.6% وتدني الواردات بنسبة 15.2% نتيجة للحد من السلع الغير ضرورية

وبلغت الايرادات الضريبية 13.7 مليار جنيه بنسبة اداء 95% وزيادة 33% عن الربع الاول من العام الماضي ، وارتفعت الايردات الغير ضرييبة الى 2.9 مليار جنيه بنسبة اداء 65% وزيادة 75% عن العام الماضي ،وبلغت المصروفات الجارية 19 مليار بنشبة اداء 91% من الاعتماد النسبي المجاز للعام 2017م منها التحويلات للحكومات الولائية بمبلغ  4.8 مليار بنسبة اداء 89% من الاعتماد النسبي المجاز للعام 2017م وبنسبة وزيادة 36% مقارنة بمبلغ 3.6 مليار ونسبة اداء 76% لنفس الفترة من العام 2016م

فيما بلغ الاداء على التنمية القومية 1.1 مليار جنيه بنسبة اداء 34% من الاعتماد المجاز وبلغ الاداء للتنمية الولائية 1.4 مليار جنيه بنسبة اداء 69%من الاعتماد المجاز وتم اصدار خطابات ضمان بما قيمته 7.2 مليار جنيه لتمويل مشروعات جديدة .

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/05/وزارة-المالية-2-300x199.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/05/وزارة-المالية-2-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادقال وزير المالية السوداني، محمد عثمان الركابي، ان تنفيذ موازنة العام 2017م، واجهته مجموعة صعاب ابرزها تراجع معدلات النمو واضطراب اسعار الصرف وتدني اسعار النفط بجانب زيادة معدلات تدفقات اللاجئيين والعمالة الاجنبية للبلاد. وكشف الوزير، عن عدم انتظام دولة جنوب السودان في سداد مستحقات رسوم العبور والترتيبات المالية الانتقالية، واشار...صحيفة اخبارية سودانية