دعا وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي، لضرورة حل المشاكل التي تعترض رجال الأعمال الأتراك والسودانيين، والنظام المصرفي، وتحويل الأموال بين البلدين.

وشدد خلال منتدى الأعمال التركي السوداني، الإثنين، الذي عقد في العاصمة السودانية الخرطوم.على ضرورة استخدام العملات المحلية في مدفوعات التبادل التجاري بين تركيا والسودان.

وأشار “زيبكجي”، إلى أن تركيا وقفت إلى جانب السودان، وفتحت كل أبوابها أمامها عندما تم فرض عقوبات وحصار عليها.

وزاد: “تعالوا لنقوم بتسديد التجارة فيما بيننا بعملاتنا المحلية، ولنأسس نظاماً تسددون بالليرة التركية إلى النظام المصرفي التركي، مقابل المنتجات التي تشترونها، ونسدد ما نشتريه من السودان بالعملة السودانية أيضا”.

ووصف “زيبكجي” زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى السودان بـ”التاريخية”، مؤكداً أن اتفاقية التعاون الرفيع المستوى الذي وقع بين تركيا والسودان خطوة مهمة نحو مستقبل البلدين.

وبدأ الرئيس أردوغان، زيارة للسودان، منذ أمس الأحد، ضمن جولة إفريقية، تقوده إلى تشاد وتونس وتستمر حتى الأربعاء المقبل، يرافقه فيها 200 رجل أعمال.

وكان وزير المالية السوداني محمد عثمان الركابي، دعا الجانب التركي اليوم، لتسريع إنشاء مصارف تركية، لتسهيل انسياب الأموال بين البلدين.

الوزير التركي، توقع أن حل الكثير من المشاكل الاقتصادية التي تعترض عمل القطاع الخاص التركي، سيكون خلال اللقاء المقبل بين الجانبين في خريف 2018.

وزيارة أردوغان إلى الخرطوم، وتستمر يومين، هي الأولى لرئيس تركي للسودان، منذ استقلاله 1956.

الطريق+وكالات

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/12/تركيا-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/12/تركيا-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراقتصاددعا وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي، لضرورة حل المشاكل التي تعترض رجال الأعمال الأتراك والسودانيين، والنظام المصرفي، وتحويل الأموال بين البلدين. وشدد خلال منتدى الأعمال التركي السوداني، الإثنين، الذي عقد في العاصمة السودانية الخرطوم.على ضرورة استخدام العملات المحلية في مدفوعات التبادل التجاري بين تركيا والسودان. وأشار 'زيبكجي'، إلى أن تركيا وقفت...صحيفة اخبارية سودانية