قالت مصادر طبية، في مدينة دلقو شمالي السودان، أن الكوليرا أودت بحياة 4 من المعدنين التقليدين الذين يعلمون في المناطق المتاخمة للمدينة واصابة نحو 20 آخرين بالمرض الذي اجتاح أكثر من 8 ولايات في البلاد مؤخراً وتسببت في وفاة المئات.

وتنتشر أماكن التعدين التقليدي في أكثر من 800 موقع، في معظم ولايات السودان الشمالية والغربية.

وقال مصدر طبي  لـ(الطريق) اليوم الاثنين، ان مرض الكوليرا انتشر وسط العاملين في التعدين التقليدي بمنطقة دلقو التي تنتشر فيها آبار التعدين الاهلي، واشار الى أن المرضى “المنومين” في المشفى بلغ عددهم 20، واضاف، أن “عدد الوفيات وسط المعدنين بلغ 4 حتى الآن”.

واشار الى ان مناطق التعدين التي يعمل فيها نحو 30 الف شخص “تفتقر لأبسط مقومات الحياة ويضطر العمال لقضاء حاجتهم في العراء واستخدام مياه شرب ملوثة”. وقال “أن المنطقة مهيأة لإنتشار الامراض”.

وشكا المصدر، من نقص حاد في الكوادر الطبية بمشفى المنطقة، وقال ان “المشفى يعمل فيه طبيب عمومي فقط اضافة الى عدم وجود عنابر عزل”.

واضاف ان ادارة المشفى اضطرت لإخلاء “عنبر الباطنية واستخدامه كعنبر عزل لمرضى الكوليرا”، وأشار إلى أن حوادث المشفى توقفت عن استقبال المرضى “لاستقبال مرضى الكوليرا”.

وأعرب عن تخوفه من انتشار المرض وسط سكان المنطقة لجهة أن المشفى “يقع في وسط المدينة لاسيما أن العاملين في التعدين التقليدي لاينقطعون عن المدينة”

وطالب السلطات في الولاية، ارسال كوادر طبية اضافية للمشفى بجانب العقاقير الطبية، وتوقع انتشار المرض في المنطقة “حال عدم تدخل السلطات”.

في السياق طالب سكان في المنطقة وزارة التربية والتعليم إغلاق المدارس “خوفاً من انتشار المرض وسط الطلاب”.

دلقو- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/دهب-تاني-300x188.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/دهب-تاني-95x95.jpgالطريقأخبارالصحةقالت مصادر طبية، في مدينة دلقو شمالي السودان، أن الكوليرا أودت بحياة 4 من المعدنين التقليدين الذين يعلمون في المناطق المتاخمة للمدينة واصابة نحو 20 آخرين بالمرض الذي اجتاح أكثر من 8 ولايات في البلاد مؤخراً وتسببت في وفاة المئات. وتنتشر أماكن التعدين التقليدي في أكثر من 800 موقع، في...صحيفة اخبارية سودانية