قطع حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، بالمضي نحو الاستحقاق الانتخابي، في حال تعثر مبادرة الحوار التي دعا لها الرئيس البشير يناير الماضي.

وأشار نائب رئيس الحزب، إبراهيم غندور،  الى ان حزبه سيمضي في الحوار مع من إرتضاه. وهاجم غندور احزاب المعارضة في السودان التي قال انها في موقع المنتقد وتقدم الإساءات فقط وتفتقر لبرنامج بديل في الاصلاح السياسي والاقتصادى -على حد قوله.

وسخر غندور، وهو مساعد للرئيس السوداني،  من الاصوات التي تتحدث عن إنقسام داخل الوطني، وقال “لا تسمعوا دعاوي المتمردين التي تتحدث عن انقسام داخل الوطني.. وان حزبه ماكان موحدا وقويا في تاريخة أكثر من اليوم”.

وجدد غندور، الذى خاطب تجمعا لانصار حزبه اليوم السبت بالخرطوم،  دعوته لحاملي السلاح للإنضمام للحوار وقال “لا اعتقد ان هناك حكومة في الدنيا فعلت مثلما فعلت حكومة السودان والتي مضت لكل بلاد الله لتتحاور”.

وطالب حاملى السلاح بالعودة للحوار الشامل بلا عقوبات، وأكد ان القتال بالبندقية حتما الي زوال، وقال “بالرغم مما يجرى على الارض فالحكومة مستعده الي وقف شامل لاطلاق النار لا املاء فيه ولا اكراه”.

 وانتقد غندور،  تهكم بعض الاحزاب علي عدد عضوية حزبه. مشيرا الي (6) ملايين من اعضاء الوطني شاركوا في اكثر من (26) الف مؤتمر اساس للحزب من ضمن (10) ملايين من جملة عضوية.

في غضون ذلك، سخر رئيس الحزب بولاية الخرطوم، عبد الرحمن الخضر من عدم قدرة احزاب المعارضة على الحشد في الندوات الجماهرية بعد قرارا إتاحتها للأحزاب. وقال “احد احزاب المعارضة عجز عن حشد 2500 عضو في ندوة جماهرية”.

الخرطوم- الطريق 

الوطني: سنمضي للإنتخابات اذا تعثر الحوارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/غندور-300x217.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/غندور-95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,الحوار قطع حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، بالمضي نحو الاستحقاق الانتخابي، في حال تعثر مبادرة الحوار التي دعا لها الرئيس البشير يناير الماضي. وأشار نائب رئيس الحزب، إبراهيم غندور،  الى ان حزبه سيمضي في الحوار مع من إرتضاه. وهاجم غندور احزاب المعارضة في السودان التي قال انها في موقع المنتقد...صحيفة اخبارية سودانية