كشفت حكومة ولاية جنوب دارفور عن ملابسات جديدة حول مقتل معتمد محلية كتيلا، عبدالله يس، الذي توفي مساء أمس الاحد.

وقال والي جنوب درفور، ادم محمود جارالنبي، ان الرجل لم يمت بطلق ناري. مثلما قال الوالي نفسه في تصريحات صحفية عقب الحادث، أمس.

فيما قال الحرس الشخصي للمعتمد ومرافقه، ياسر ابراهيم على، لـ(الطريق)، ” ان تشريح جثة القتيل اثبت انه مات بذبحة صدرية بسبب العطش والجري لمسافة طويلة هربا من العصابة التي كانت تلاحقهم وتطلق عليهم النار بكثافة بعد اصابة سيارة المعتمد بعطل واضطرارهم الي الجري راجلين”.

في الإثناء، عبر عدد من أقرباء يس عن استيائهم مما اسموه ” سوء معاملة القتيل من قبل حكومة الولاية” وذلك في تأخر نقل جثمانه الي نيالا لدفنه وتعقب اثر الجناة.

من جانبه قال والي جنوب دارفور، في تصريحات صحفية اليوم الاثنين، “ان الحادث وقع من قبل متفلتين اعتادوا على ارتكاب مثل هذه الحوادث في المنطقة. وقال ان حكومته شكلت لجنة للتحقيق في الحادثة لتقديم الجناة الي المحاكمة”.

واعلن والي جنوب دارفور، أمس الأحد، عن مقتل معتمد محلية كتيلا، عبدالله  يس، في كمين نصب له اثناء تحركه من نيالا الي رئاسة محليته- التي تبعد نحو 156 كيلو متر جنوب غرب نيالا.

وقال الوالي، في تصريحات للصحفيين، أمس ،” تعرض المعتمد لكمين في منطقة طوال ام جمل ، اثناء توجههه لمحليته، من قبل ” متفلتين” – لم يسمهم – أطلقوا عليه النار، وفارق الحياة، وجرح عدد آخر من مرافقيه – لم يذكر عددهم – وان الشرطة أرسلت تعزيزات لموقع الحادث لنقل حثمانه”.

ورجحت مصادر (الطريق)، ان يكون وقع مقتل المعتمد من قبل لصوص بسبب مرتبات العاملين التي كانت رفقته.

نيالا – الطريق  

الكشف عن ملابسات جديدة حول مقتل معتمد كتيلاالطريقأخباردارفوركشفت حكومة ولاية جنوب دارفور عن ملابسات جديدة حول مقتل معتمد محلية كتيلا، عبدالله يس، الذي توفي مساء أمس الاحد. وقال والي جنوب درفور، ادم محمود جارالنبي، ان الرجل لم يمت بطلق ناري. مثلما قال الوالي نفسه في تصريحات صحفية عقب الحادث، أمس. فيما قال الحرس الشخصي للمعتمد ومرافقه، ياسر ابراهيم...صحيفة اخبارية سودانية